news-details
الجماهير العربية

تقرير: 122 ألف مسيحي عربي في إسرائيل

 

أشار تقرير نشر اليوم الاثنين عشية عيد الميلاد المجيد، الى وجود أكثر من 122 ألف مسيحي عربي فلسطيني في اسرائيل، يقطن معظمهم في الشمال. ويتضح من المعطيات أن الناصرة هي البلد المسيحي الأكبر، وتضم نحو 22 ألف مسيحي، تليها حيفا مع أكثر من 16 ألف مسيحي، ثم شفاعمرو مع نحو 10 آلاف مواطن مسيحي عربي.

ويتضح من التقرير الذي نشره مكتب الاحصاء المركزي، أنه في اسرائيل 164 ألف مواطن يعتنقون الديانة المسيحية، بينهم 122 ألف عربي فلسطيني، يشكلون نحو 77,5% من مجمل المسيحيين في البلاد، اضافة الى 42 ألف مسيحي غير عربي، معظمهم من القادمين الجدد الذين قدموا في التسعينيات من دول الاتحاد السوفياتي سابقًا كونهم ينتمون لعائلات يهودية الأصل.

ويشير التقرير الى أنه في القدس يعيش نحو 13 ألف مسيحي فلسطيني.

ويتوزع الوجود المسيحي بالأساس في شمال البلاد، بحيث يقطن أكثر من 71% من المسيحيين العرب في الشمال، ويشكلون نحو 8% من المواطنين العرب الفلسطينيين في اسرائيل. 

وتشير المعطيات الى أن المدن الثلاث الكبرى تشكل موطن أكبر عدد من المسيحيين غير العرب في اسرائيل، بحيث يعيش في تل أبيب نحو 4 آلاف، ونحو 3,9 آلاف في حيفا، ونحو 3,3 آلاف في القدس.

وتعتبر نسبة الخصوبة لدى النساء المسيحيات الأدنى بالمجمل في البلاد، وسن الزواج للرجال والنساء المسيحيين يعتبر الأعلى اذ يبلغ للرجال 30,1 سنة بالمعدل، و 26 للنساء.

وقد شهد عام 2017 زواج 855 زوجًا مسيحيين، وقد رزق الأزواج المسيحيين في عام 2018 بـ2721 طفلًا، بينهم 2067 طفلًا مسيحيًا عربيًا. وتشير المعطيات الى أن العائلات المسيحية قليلة الأولاد، بحيث أن معدل العائلات المسيحية العربية ذات الأطفال دون سن 17، بلغ عدد الأطفال فيها 1,96 بالمعدل، مقارنة مع 1,87 لدى العائلات المسيحية بالمجمل.

كما يتبين من المعطيات أن نسبة الطلاب المسيحيين العرب الحاصلين على شهادة بجروت كاملة تؤهلهم للدراسة الجامعية هي الاعلى في البلاد وتبلغ نحو 70,9% من مجمل الطلاب المسيحيين، مقارنة مع 70,6% لدى اليهود، و 64% لدى الدروز و45% لدى المسلمين. وتبلغ نسبة الطلاب الجامعيين المسيحيين العرب الأعلى مقارنة بنسبتهم السكانية، وبالأخص النساء، فبلغت نسبة النساء من الطلاب المسيحين للقب الثاني 74%، و63% للقب الدكتوراة. وتشير المعطيات الى ميل الطلاب المسيحيين الى علوم الحاسوب والمواضيع التكنولوجية. بحيث أن 15% درسوا أنظمة المعلومات الادارية، ونحو 14% درسوا العلوم الموسيقية، فيما درس نحو 11% منهم هندسة السير. فيما يميل عدد كبير من الطلاب المسيحيين لدراسة الهندسة المعمارية، القانون، والطب. 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..