news-details

جبهة قلنسوة: ندين الاعتداء الجبان على المحامي احمد غزاوي وعائلته

أدانت الجبهة الديمقراطية، في قلنسوة الاعتداء الآثم الذي تعرّض له المحامي أحمد غزاوي (الزعيم) وعائلته  مساء اليوم الجمعة ٥/٣/٢٠٢١،  حيث تم الاعتداء عليه وعلى عائلته في بيته في قلنسوة،  والذي في اعقابه تم نقله هو وزوجته وابنه الى المستشفى لتلقي العلاج .

وقالت جبهة قلنسوة في بيان: "إنّ هذا الاعتداء الجبان على عائلة آمنة في بيتها هو تجاوز لكل الخطوط الحمراء، نرفضه ويرفضه كل اهالي  قلنسوة ومجتمعنا العربي".

وأشارت إلى ان "خلفية هذا الاعتداء هو  الخلاف بين الرفيق احمد غزاوي وشخص واحد فقط  شارك في التهجم على منصور عباس في مظاهرة ام الفحم، عندما حاول الرفيق احمد الدفاع عن النائب منصور عباس، الا ان الاعتداء تم من مجموعة اشخاص في بيت الرفيق  احمد في قلنسوة".

ولفتت إلى ان "التهجم على شخصية سياسية، اجتماعية تقف على رأس اللجنة الشعبية في قلنسوة التي تنشط للدفاع عن حق اهل قلنسوة في الارض والمسكن هو اعتداء على كل فرد من ابناء قلنسوة الاصايل". مؤكدةً: "إنّ أي نقاش سياسي له ضوابط وأصول وقواعد على الجميع احترامها".

واختتمت: "نعتزّ برفيقنا أحمد وعائلته ونتمنى له ولزوجته ونجله الشفاء العاجل".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب