news-details

ساعات بعد فشلها بمنع جريمة القتل: الشرطة تعتدي على المتظاهرين في أم الفحم

بدأت الشرطة مساء اليوم الجمعة، بقمع المتظاهرين في مدخل مدينة ام الفحم الذين انطلقوا احتجاجًا على العنف المستشري في المدينة وجريمة القتل الأخيرة ظهر اليوم التي راح ضحيتها الشاب محمد جعو اغبارية.

وأطلقت الشرطة قنابل الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت لتفرق المتظاهرين، كما بدأت بحملة اعتقالات طالت ثلاثة متظاهرين حتى الآن.

الشرطة تعتدي على المتظاهرين ضد العنف في ام الفحم - تصوير محمد خليلية

وتشهد مدينة أم الفحم، أسوة بالمجتمع العربي، حراكًا احتجاجيًا مكثفًا ضد العنف المستشري في المدينة الذي كان آخره جريمة القتل اليوم وجريمة استهداف رئيس بلدية أم الفحم السابق سليمان اغبارية وإصابته بجراح خطيرة.

وتأتي هذه التظاهرة، مساء اليوم بعد تظاهرة مشابهة انطلقت في المدينة بعد صلاة الجمعة، والتي قطعها صوت الرصاص الذي استهدف الشاب محمد جعو، الذي كان شارك بالتظاهرة قبل استهدافه.

الشرطة تعتدي على المتظاهرين ضد العنف في ام الفحم - تصوير محمد خليليةالشرطة تعتدي على المتظاهرين ضد العنف في ام الفحم - تصوير محمد خليلية

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب