news
الجماهير العربية

-ردًا على غانتس- النائبان عودة وتوما -سليمان: يجب الغاء قانون القومية وليس "تعديله"

في أوّل تصريح له منذ إعلانه عن حزبه الجديد، قال بيني غانتس أنه سيعمل على تعديل قانون القوميّة، وذلك خلال توجهه لضباط في الجيش الإسرائيلي من الطائفة العربيّة الدرزيّة. 

وقال رئيس أركان جيش الاحتلال الإسرائيلي الأسبق، غانتس: "يربطنا حلف دم وشراكة مصير، وسأفعل كل ما بوسعي للعمل على تعديل قانون القوميّة، سوف نفعل ذلك معًا".

وفي رده على تصريحات غانتس، قال النائب أيمن عودة رئيس القائمة المشتركة من خلال حسابه في تويتر: "لا نريد أي تعديل او تحسين او صياغة من جديد، فهذا القانون الذي يقمع الأقليّات ويعطي تفوقًا للأغلبيّة اليهودية، يشجع على التمييز والعنصريّة، مصيره الحتمي هو إلغائه تمامًا".

أمّا النائبة عايدة توما -سليمان، فقد صرّحت من خلال تويتر أيضًا: "لا تعديل ولا تجميل لقانون أبرتهايد، بل الغاء كلّي، هو وكل رزمة قوانين الضم والاحتلال والفصل العنصري. وما دام غانتس قرر أن يخرج بتصريحات فليقل لنا ما هو موقفه من قضايا كالاحتلال والمساواة".

هذا وقد أثارت تصريحات غانتس ضجة كبيرة في الحلبة السّياسيّة في إسرائيل، لأنه جاء عمليًا كأول تصريح سياسي له وسط صمته المستهجن وامتناعه عن كشف موافقه بالرغم من خوضه الانتخابات البرلمانيّة القريبة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب