news-details

ليلة كارثية: 3 قتلى و4 إصابات في جريمتي إطلاق نار في إبطن ودير الاسد

قُتل 3 شبّان، وأصيب 4 آخرون بينهم طفلان بين 10 و 13 عامًا، وصفت إصابتهم بين المتوسطة والخطيرة إثر جريمتي إطلاق نار في بلدة دير الأسد وإبطن.
وبحسب بيان الشرطة، فقد تلقت بلاغًا بوقوع جريمة إطلاق نار في إبطن، قتل على إثرها الشاب في العشرينيات من عمره، وأصيب شقيقاه بجروح طفيفة.
ونقل المصابون إلى مستشفى رمبام الطبي في مدينة حيفا وهناك أقرت وفاة الشاب عز الدين عمرية.
وكانت مصادر طبية اعلنت عن وجود عدد من المصابين في دير الاسد، وصفت اصابة ثلاثة منهم بالخطيرة حتى الحرجة، ووصفت اصابة اثنين من الاطفال بين المتوسطة والخطيرة.
وفي التفاصيل، أطلق مجهولون النار على كشك لبيع الطعام في دير الأسد.
وقال الناطق بلسان مؤسسة حيّان الطبية: "ان بلاغًا وصل الى بدالة المؤسسة حول حادث إطلاق نار في دير الأسد اسفر عن اصابة عدد من الأشخاص بينهم اطفال، حيث وصفت بعض الجراح على انها بالغة الخطورة وحالة عدد من المصابين حرجة. حيث تعمل الطواقم الطبية التابعة للمؤسسة على تقديم الإسعافات الأولية للمصابين ومن ثم نقلهم الى مستشفى نهاريا لتلقي العلاج".

وفي مستشفى نهاريا أصدر بيان بوجود 4 جرحى بينهم طفلان وصفت اصابتهما بين طفيفة ومتوسطة، نقلوا جمعيهم إلى المستشفى وكان اثنان منهم في حالة حرجة، ولاحقًا أعلن عن وفاتهما. وأكدت مصادر عدة إن ضحيتا جريمة دير الأسد هما الشابين حافظ صنع الله واحمد صنع الله.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب