news-details

احتجاج 8 رؤساء سلطات محلية عربية على تحريض وعنصرية رئيس بلدية اللد

أبرق رؤساء ثمان سلطات محلية عربية اليوم الاثنين، مكتوبًا حادًا لرئيس مركز الحكم المحلي حاييم بيباس حول تصرفات رئيس بلدية اللد يائير رفيفو العنصرية وتحريضه المستمر.

ووقع على المكتوب كل من شعاع مصاروة رئيس بلدية الطيبة، المحامي عادل بدير رئيس بلدية كفر قاسم، المحامي عبد الباسط سلامة رئيس بلدية قلنسوة، محمود عاصي رئيس مجلس كفر برا، د. سمير صبحي محاميد رئيس بلدية أم الفحم، رائد دقة رئيس بلدية باقة الغربية، المحامي مأمون عبد الحي رئيس بدلية الطيرة، السيد درويش رابي رئيس المجلس المحلي في جلجولية.

وأكد رؤساء السلطات المحلية العربية أن توجههم هذا يأتي بعد جولة الأمس في مدينة اللد واللقاء مع قيادات عربية محليّة أكدت أمامهم مخاوفهم الحقيقية واستهداف حياتهم وأمنهم، والذين "عبروا عن صرختهم ضد التحريض غير المتوقف لرئيس مدينة اللد ضدهم" الذي تصاعد مع إعطائه مجموعات منظمة خارجة عن القانون غطاءً ومنحهم ملجأُ في مؤسسات بلدية اللد، مثل منظمة "لهفا"، و"رغافيم" ومنظمة "لا-فاميليا".

وتطرق المكتوب الى الدعم المباشر وغير المباشر الذي أبداه رئيس البلدية" بالمجرم الذي أطلق النار على المرحوم موسى حسونة" ونداء رفيفو للإفراج عنه الأمر الذي اعتبره الرؤساء مسببًا لتعميق الفجوة بين سكان اللد العرب والبلدية.

وطالب الرؤساء في رسالتهم رئيس مركز الحكم المحلي بالتدخل الفوري من أجل تقوية المكانة الاجتماعية لمواطني المدينة العرب واليهود، وكذلك حماية  أمنهم الشخصي والحفاظ على ممتلكات المواطنين العرب واليهود، مطالبينه من موقعه، بإسماع صوته أمام الوزارات وخاصة وزارة الأمن الداخلي لمنح حماية لمواطني اللد العرب من الخطر المحدق بحياتهم جراء التنظيمات المتطرفة وتهديداتها المستمرة.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب