news-details

الحكومة الفلسطينية تعلن إغلاق جميع المحافظات ابتداءً من الجمعة

أعلن الناطق باسم الحكومة الفلسطينية إبراهيم ملحم في المؤتمر الصحفي الذي عقد مساء اليوم الأربعاء بخصوص وضع انتشار الوباء في الأراضي المحتلة، ان الحكومة الفلسطينية قررت اغلاق جميع محافظاتها مدة 5 أيام، اعتبارًا من يوم غد الجمعة وحتّى الأربعاء 07/5 المقبل.

ويشمل الاغلاق توقف حركة المواصلات بينها وفيها، لحصر انتشار وباء "كورونا"، في ضوء الارتفاع المطرد في أعداد المصابين بالفيروس وازدياد عدد الوفيات، ما ينذر بعودة الوضع الوبائي إلى نقطة الصفر بعد التعافي الحذر والتشافي التدريجي الذي تمكنها من بلوغة بقصة نجاح للسيطرة على مكان الوباء.


واستند ملحم بحسب إلى الصلاحيات المفوضة من الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى رئيس الوزراء محمد اشتية، وأعلن عن إغلاق جميع المحافظات كما كان عليه الأمر في الماضي باستثناء الصيدليات ومحال السوبرماركت والمخابز التي ستعمل من الثامنة صباحا حتى الثامنة مساء، ولمدة خمسة أيام تنتهي صباح الأربعاء الموافق الثامن من تموز الجاري.


وأضاف: ان المدة قابلة للتمديد حسب الوضع، موضحًا أن الإغلاق يشمل المواطنين والموظفين، بحيث يتوقف الموظفون عن التوجه إلى أماكن عملهم فترة الإغلاق.


ودعا ملحم جميع المواطنين للتقيد الصارم بالتدابير الوقائية المتمثلة بارتداء الكمامات وتوخي المسافات والامتناع عن أداء الصلوات في الكنائس والمساجد.


وأردف أن الحكومة تتخذ الإجراءات في ضوء تطور الحالة الوبائية، ويمكن أن يجري تمديد حالة الطوارئ واتخاذ الإجراءات الوقائية الاستباقية لوقف الوباء وتقليص مساحة انتشاره.


وشدد ملحم على أن جبهة الوباء تستلزم التباعد وعدم الاحتشاد، وأن هنالك جبهة أخرى وهي الاحتلال التي تستحق المجازفة بالمواجهة والتحشيد مع اتخاذ كل التدابير الوقائية خلال الوقفات الاحتجاجية ضد سلب الأرض التي تنطوي على مخاطر وجودية تتجاوز مخاطر الوباء العابر للحدود.


وكانت قد أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، اليوم الأربعاء، عن تسجيل 280 إصابة جديدة بفيروس كورونا ما يرفع اجمالي الإصابات إلى 3045 إصابة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب