news-details

العشرات من أعضاء الحزب الديمقراطي يوصون بوقف الدعم العسكري "اللا محدود" لإسرائيل

أوصى العشرات من أعضاء المؤتمر العام للحزب الديمقراطي الأمريكي، بطلبات تشمل وقف الدعم الأمريكي، ومنها العسكري اللا محدود لإسرائيل في مجلس الأمن الدولي، والتمسك بحق الشعب الفلسطيني بأشكال محددة من المقاومة، وباستئناف المساعدات الاميركية للأونروا.


وشملت التوصيات رفض وقف المساعدة المقدمة للأونروا، الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، ما أدى إلى تفاقم أزمة إنسانية للفلسطينيين الذين يعيشون تحت سيطرة الاحتلال، بالإضافة إلى العقاب الجماعي، وتقييد الحركة، والعنصرية الاسرائيلية التي تتكشف في منع الفلسطينيين من الطرق المخصصة لليهود فقط، وحظر التجول، ومعاناة الوصول إلى المياه النظيفة والرعاية الصحية والغذاء والتعليم.


كما طالب الأعضاء بإنهاء المساعدة العسكرية لإسرائيل التي تواصل بناء وتوسيع المستوطنات غير القانونية، وسرقة الأراضي، وحصار غزة، حيث يعيش مليون شخص في ظروف غير قابلة للسكن مشيرةً إلى ضرورة السعي لإنهاء دعم إسرائيل في مجلس الأمن الدولي، والحث على وقف ضم غور الأردن وأي ضم للأراضي الفلسطينية وفرض ما تسمى السيادة الإسرائيلية عليها.


وشددت التوصيات على التمسك بحق الشعب الفلسطيني كشعب قابع تحت الاحتلال، في اللجوء إلى أشكال محدودة من المقاومة مثل المقاطعة وسحب الاستثمارات والعقوبات، واستراتيجيات مستوحاة من تقاليد الحقوق المدنية والحركات المناهضة للفصل العنصري في فلسطين وجنوب أفريقيا.


ومن المقرر، بحسب ما تناقلته الوكالات، أن تصوت لجان الحزب الديمقراطي على هذه التوصيات خلال اليومين القادمين ضمن اجتماعات لجان الحزب لترفع ان نجحت كقرارات يصوت عليها الحزب خلال مؤتمره العام الشهر القادم في مدينة ميلواكي.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب