news-details

بعد اربع سنوات من سيطرة حماس: فتح تتقدّم في جامعة بيرزيت

 أجريت اليوم –الأربعاء- الانتخابات العامّة لمجلس الطلبة في جامعة بير زيت في الضفّة الغربيّة المحتلّة بمنافسة خمس كتل طلابيّة ومشاركة مرتفعة من قبل الطلاب في عمليّة الاقتراع. في انتخابات يعتبرها الكثير من المحللين الأهم في الضفة الغربيّة ومؤشرًا لتوجهات الشباب فيها.

اذ تنافست في الانتخابات العامّة كلّ من كتلة الشهيد ياسر عرفات الذراع الطلابي لحركة فتح، وكتلة الوفاء الإسلامية الذراع الطلابي لحركة حماس، وكتلة القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي الذراع الطلاب للجبهة الشعبيّة، وكتلة الوحدة الطلابية التابعة للجبهة الديمقراطيّة، وكتلة اتحاد الطلبة التقدمية التابعة لحزب الشعب.

وسجّلت كتلة الشهيد ياسر عرفات الذراع الطلابي لحركة "فتح" تفوقًا بسيطًا على منافسيها في كتلة الوفاء الاسلاميّة بحصولها على 4065 صوتًا ب ـ23 مقعدًا في انتخابات من أصل 51 مقعدا، وحصلت كتلة الوفاء الإسلامية على 3997 صوتا بـ23 مقعدا أيضا، والقطب الديمقراطي الطلابي على 835 صوتا بـ5 مقاعد.

كما وحصل القطب الطلابي الديمقراطي التقدمي على خمسة مقاعد بحصولها على 538 صوتًا بارتفاع مقعد واحد عن الانتخابات السابقة وذلك على حساب كتلة الوفاء الاسلاميّة التي فقدت مقعدًا مقارنة بالسنة الفائتة فيما فشلت باقي القوائم بالحصول على أي تمثيل داخل المجلس.

وبلغ عدد الطلبة الذين يحق لهم الاقتراع 11800 طالب في برنامج البكالوريوس، من أصل 14000 طالب  هم عدد طلاب جامعة بيرزيت وشارك في الاقتراع 9230 طالبًا لتبلغ بذلك نسبة المشاركة اكثر من 78%.

وكانت الشبيبة الذراع الطلابي لحركة فتح قد فازت في انتخابات مجلس طلبة جامعة الخليل قبل أسبوعين بحصولها على 30 مقعدًا من اصل 41 مقعدًا بينما حصلت الكتلة الاسلاميّة على 11 مقعدًا. وحصلت الشبيبة في جامعة القدس في أبو ديس على 31 مقعدًا من مجلس الطلبة من اصل 51 مقعدًا فيما منعت الكتلة الاسلاميّة من المنافسة في الانتخابات بسبب عدم توفيها الشروط القانونيّة كما ادعت الجامعة.

وفي تعقيبه على نتائج الانتخابات اكد القيادي في حركة حماس خليل الحيّة على ان الكتلة الاسلاميّة في جامعة بيرزيت قد حققت انجازًا كبيرًا  بالنظر للملاحقة من قوات الاحتلال حيث صرّح:" اهنئ طلاب جامعة بيرزيت على هذا العرس الديمقراطي، واهنئ الكتلة الاسلاميّة، والشبيبة الفتحاويّة، فهم جميعًا ابناؤنا." وأضاف الحيّة في لقاء تلفزيونيّ اليوم انّ : "الكتلة الاسلاميّة في جامعة بيرزيت قد حققت انجازًا كبيرًا  بالنظر للملاحقة من قوات الاحتلال ومن أجهزة السلطة للأسف. أن تحقق كتلة حماس في بيرزيت رغم كل الملاحقات الأمنيّة، ما حققته حركة فتح، هو انجاز يستحق التحيّة"

طالبة في جامعة بيرزيت اثناء الادلاء بصوتها اليوم - تصوير محمد فراج - وفا
أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب