news-details

مجزرة الوحدة: ارتفاع عدد الشهداء لـ33 شهيدا بينهم 12 سيدة و8 أطفال

ارتفعت حصيلة المجزرة التي ارتكبتها طائرات الاحتلال في شارع الوحدة بمدينة غزة الى 33 شهيــدًا بينهم 12 سيدة و8 أطفال ولا يزال البحث جاريًا عن مفقودين.

ومن بين الشهداء اثنين من الأطباء وهما الطبيب أيمن أبو العوف والطبيب أحمد العالول اللذين استشهدا داخل منزليهما بشارع الوحدة.

كما استشهد 15 فلسطينيا من عائلة الكولك، وتمكنت طواقم الدفاع المدني والصحة من انتشال خمسة أطفال أحياء جراء استهداف منزلهم بشارع الوحدة.

وتواصل فرق الدفاع المدني محاولاتها للبحث عن أشلاء الشهداء او عن ناجين في المربع الذي تم تدميره بشكل واسع.
وقصفت طائرات الاحتلال عدة منازل في الشارع الذي يقع في حي الرمال وسط مدينة غزة، ما ادى لالحاق اضرار مادية كبيرة وسقوط عدد كبير من الشهداء والجرحى.

وارتفعت حصيلة الشهداء الى 188 شهيدا بينهم 47 طفلا و29 سيدة و1200 جريح، ولا زال العدد مرشح للزيادة حسب الدكتور أشرف القدرة الناطق باسم الصحة بغزة في ظل تواصل اعمال البحث.

وصباحا واصلت الطائرات الاسرائيلية قصفها ودمرت عمارة سكنية في شارع اليرموك وسط غزة
وقرب وادي غزة جنوب المدينة استشهد شاب فلسطيني واصيب اثنان بقصف مدفعي، فيما استشهد مواطنان بغارة شرق جباليا.
وقصفت طائرات الاحتلال مكتبي اسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي لحركة حماس ويحيى السنوار قائد الحركة بغزة والذي قصف منزله ومنزل شقيقه محمد بمحافظة خان يونس جنوب قطاع غزة بأكثر من 15 صاروخا ما ادى لتدمير المنزلين والحاق اضرار بالغة في عدد كبير من المنازل المجاورة.

وشنت الطائرات الاسرائيلية عشرات الغارات في وقت متزامن على الأراضي الزراعية في مختلف مناطق قطاع غزة وقصف البنك الوطني بحي الرمال بمدينة غزة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب