news-details

فلسطين تنتفض في وجه الاحتلال والعيون نحو القدس

واصلت قوات الاحتلال، أمس السبت، الاعتداء على المواطنين في القدس، واعتدت على المصلين في المسجد الأقصى، كما هاجم المستوطنون منازل المواطنين بالخليل، واستهدفت قوات الاحتلال الصيادين والمزارعين في غزة وخان يونس.
واعتدت قوات الاحتلال على المواطنين المتوجهين الى المسجد الاقصى، وأصابت شابا بجروح واعتقلت آخر.
وقال الهلال الاحمر الفلسطيني، إن 53 مواطنا اصيبوا بجروح خلال مواجهات مع الاحتلال، الليلة، في محيط باب العامود وباب الساهرة وحي الشيخ جراح وباب الاسباط وحطة بالقدس المحتلة.
وأفاد الهلال في بيان صحفي، بأنه تم نقل 6 اصابات للمستشفى، وكانت معظمها بالرصاص المطاطي، لافتا إلى أن الاحتلال لم يسمح لسيارات الاسعاف من الدخول لمحيط باب العامود، رغم وجود عشرات الاصابات.
وهاجمت مجموعة من المستوطنين بالرصاص الحي واعتدت على الأهالي والمزارعين ورعاة الماشية بمسافر يطا جنوب الخليل.
ومنعت قوات الاحتلال المزارعين في خربة حمصة الفوقا بالأغوار الشمالية من حصاد محاصيلهم الزراعية، وقامت باحتجازهم لساعات.
ومنعت قوات الاحتلال وصول عشرات الحافلات القادمة من الداخل إلى المسجد الأقصى، وطالبتها بالرجوع، وترجل المئات من المواطنين من الحافلات، متوجهين سيرا على الأقدام نحو القدس كسرا لقرار الاحتلال بمنع وصولهم إلى الأقصى.
ومنعت قوات الاحتلال ادخال شاحنات تحمل وجبات إفطار للصائمين المعتكفين في المسجد الأقصى.
استهدفت قوات الاحتلال مراكب الصيادين قبالة بحر مدينة غزة، والمزارعين شرق مدينة خان يونس جنوب قطاع غزة.
اعتقلت قوات الاحتلال شابا شمال طولكرم، وداهمت منزل شهيد في مخيمها.
وتظاهر مئات الأشخاص في عدة قرى ومدن عربية، وذلك احتجاجا على تصعيد الاحتلال في القدس والاقصى، ولإسناد حيّ الشيخ جراح المهدد بالإحلال لصالح المستوطنين.
وأصيب شاب بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، والعشرات بالاختناق، خلال مواجهات مع قوات الاحتلال في مدينة قلقيلية، عقب قمع مسيرة منددة بالاعتداءات الوحشية بحق المصلين في المسجد الأقصى.
واعتقلت قوات الاحتلال عشرات المصلين أثناء عودتهم من المسجد الاقصى عبر حاجز قلنديا العسكري شمال القدس المحتلة.
وتواصل سلطات الاحتلال حملة اعتقالات بين صفوف الفلسطينيين في القدس، طالت 25 فلسطينيا على الأقل، استهدفت فيها مجموعة من الشبان المقدسيين، وجميعهم أسرى سابقون تعرضوا للاعتقال المتكرر على مدار سنوات.
وأصيب ثلاثة شبان على الأقل، بنيران قوات الاحتلال، خلال مواجهات اندلعت شرق قطاع غزة، بعد مسيرة خرجت نصرة للأقصى والقدس المحتلة.
وأصيب العشرات من الفلسطينيين بحالات اختناق جراء إطلاق قوات الاحتلال قنابل الغاز السام والمسيل للدموع في مخيم العروب، وقرية التوانة بمسافر يطا في محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية.
وافاد الهلال الاحمر الفلسطيني، فجر اليوم الأحد، بإصابة عائلة مكونة من أب و4 من اطفاله جراء إطلاق فوات الاحتلال قنابل الصوت بشكل مباشر عليهم قرب باب العامود بمدينة القدس المحتلة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب