news-details

ممثل الامم المتحدة للنائب جبارين: نطالب اسرائيل بتحرير الاخرس وإلغاء الاعتقالات الإدارية

أكّد المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بحالة حقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة، د. مايكل لينك، على مطالبة اسرائيل بإطلاق سراح الأخرس بشكل فوري وإلغاء كافة الاعتقالات الإدارية ضد الفلسطينيين، وقد جاء ذلك في رسالة جوابية تلقاها اليوم النائب د. يوسف جبارين.
وكان جبارين، رئيس لجنة العلاقات الدولية في القائمة المشتركة، قد توجه الى لينك مؤخرًا حول تدهور الحالة الصحية للأسير المضرب عن الطعام، ماهر الأخرس، وضرورة تدخل الهيئات الدولية لإطلاق سراحه. وأكّد لينك في بيانه على موقف القانون الدولي ان الاعتقالات الإدارية بحق الفلسطينيين تشكّل خرقًا واضحًا لمعاهدة جنيف الرابعة وعلى واجب اسرائيل الالتزام بهذه المعاهدة وإلغاء سياسات الاعتقالات الإدارية.
وأضاف لينك انه توجه الى اسرائيل من أجل ان تقوم بتحرير الأخرس فورًا، وكذلك من أجل إيقاف الاعتقالات الإدارية ضد الفلسطينيين وتحرير المعتقلين الإداريين الّذين تحتجزهم اسرائيل ويبلغ عددهم أكثر من 350 معتقلًا، وذلك بما يتلاءم مع معايير القانون الدولي.
ونقل جبارين اليوم الى ممثل الأمم المتحدة قرار سلطات الاحتلال تجديد الاعتقال الإداري ضد الأخرس ومنع الزيارات عنه، وذلك في ظل التردي الخطير بحالته الصحيّة والخطر الداهم على حياته. ومن المتوقع ان تنظر المحكمة العليا الاسرائيلية غدًا بالتماس الأخرس بواسطة محاميته احلام حداد لإلغاء الاعتقال الإداري.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب