الأخبار


انتهت الجلسة الأولى بين مسؤولي ناديي برشلونة الإسباني وباريس سان جيرمان الفرنسي بشأن عودة البرازيلي نيمار إلى استاد الكامب نو دون توقيع النجم البرازيلي على أي عقد بعد، لكنها شهدت تقدمًا كبيرًا.

ووفقًاً لصحيفة "سبورت" الكتالونية فإن مسؤولي الناديين اتفقوا على اللاعبين الذين سيدخلون ضمن الصفقة، وهم فيليب كوتينيو، وإيفان راكيتيتش، بعد مناقشات طويلة، فيما رفض برشلونة التنازل عن كل من عثمان ديمبلي ونيلسون سيميدو.

وبذلك سيرحل البرازيلي والكرواتي إلى سان جيرمان في حالة الاتفاق النهائي على الصفقة.

وكان قد أكد مصدر في باريس سان جيرمان - بطل دوري الدرجة الأولى الفرنسي، السبت، أن المهاجم البرازيلي نيمار لن يلعب مع الفريق في مستهل مشواره للموسم الأحد. وأضاف المصدر "يجب أن نتخذ قرارا سريعا. ما زلنا نجري مباحثات لمعرفة هل سيبقى مع الفريق أم سيرحل" مشيرا إلى أهمية "أن يحافظ الفريق على تركيزه في الدوري".

وشهدت مفاوضات برشلونة وباريس بشان الأسماء المطروحة ضمن الصفقة مفاوضات طويلة على مدار الأسابيع الماضية، حتى وضع مسؤولو "بارسا" فيليب كوتينيو على طاولة باريس، وطلب ليوناردو المدير الرياضي، الحصول على راكيتيتش أيضًا. ويتبقى حسم المبلغ الذي سيدفعه برشلونة إلى جانب الثنائي كوتينيو وراكيتيتش، بالإضافة لاتفاق سان جيرمان على البنود الشخصية في عقود ثنائي برشلونة.

;