news
رياضة

فيدرر ينجو من مفاجأة ناجال ويتقدم في أمريكا المفتوحة وسيرينا تسحق شارابوفا

انتفض روجر فيدرر ولقن منافسه الهندي سوميت ناجال درسا قاسيا لينتصر اللاعب الفائز باللقب خمس مرات بنتيجة 4-6 و6-1 و6-2 و6-4 ويبلغ الدور الثاني في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس يوم الاثنين.

ولم يكن فيدرر الطرف الأفضل مع انطلاق المباراة تحت الأضواء الكاشفة في استاد آرثر آش وارتكب الكثير من الأخطاء لكنه انتفض في الوقت المناسب وقلب المباراة رأسا على عقب في مصلحته.

وقال فيدرر الذي أحرز لقب بطولة أمريكا المفتوحة لآخر مرة في 2008 "أعتقد أني لعبت اليوم كما تبدو لحيتي. كنت سيئا. سأقوم بتنظيفها من أجل المباراة المقبلة".

ويحتل ناجال المركز 190 في التصنيف العالمي ولم يحقق أي فوز بمباراة على مستوى بطولات رابطة المحترفين ولم يتأهل إلى آخر البطولات الأربع الكبرى في نيويورك سوى منذ أيام قليلة لكنه رغم ذلك بدأ بقوة أمام فيدرر المصنف الثالث.

وسدد اللاعب الهندي البالغ عمره 22 عاما ضربات قوية في أماكن متنوعة بالملعب وحسم أول مجموعة لكنه تراجع مع مرور الوقت.

ومع ذلك كانت بداية فيدرر، المصنف الأول عالميا سابقا، سيئة جدا إذ ارتكب 19 خطأ سهلا في المجموعة الأولى.

وتأخر فيدرر، الذي خسر نهائي ويمبلدون أمام نوفاك ديوكوفيتش بعد إهدار فرصتين لحسم اللقب، 40-صفر أثناء امتلاك ضربات الإرسال في الشوط الأخير للقاء لكنه فاز بست من آخر سبع نقاط ليحسم المباراة.

وخاض اللاعب البالغ عمره 38 عاما مباراتين فقط على الأراضي الصلبة استعدادا لأمريكا المفتوحة واعترف أن مستواه ربما يكون قد تأثر بذلك لكنه اختار التركيز على الإيجابيات.

وقال فيدرر "ربما ليس سيئا أن أخوض مثل هذه المباراة. كان الأمر مشابها لما حدث في ويمبلدون عندما خسرت المجموعة الأولى أيضا في الدور الأول".

وأضاف "في النهاية أنظر إلى آخر ثلاث مجموعات وأعتقد أني لعبت بشكل جيد ومشجع".

وأشاد فيدرر بأداء منافسه مع ظهوره في واحدة من أكبر البطولات.

وقال فيدرر "ليس من السهل أن يقدم المرء أفضل مستوياته... أعتقد أنه أدى عملا رائعا جدا".

وسيلعب فيدرر، الذي يتطلع لتعزيز رقمه القياسي وحصد لقبه 21 في البطولات الأربع الكبرى، في الدور الثاني مع البوسني دامير جومهور.

ويتفوق فيدرر 2-صفر على جومهور إذ فاز لأول مرة في الدور الثالث لبطولة فرنسا المفتوحة 2015 بينما تفوق بعد ذلك في الدور الأول لبطولة ويمبلدون بالعام ذاته.

 

سيرينا تسحق شارابوفا وتبلغ الدور الثاني في أمريكا المفتوحة

سحقت سيرينا وليامز غريمتها ماريا شارابوفا 6-1 و6-1 في الدور الأول لبطولة أمريكا المفتوحة للتنس يوم الاثنين لتبدأ بشكل رائع حلمها نحو حصد لقبها 24 في البطولات الأربع الكبرى.

واستغلت سيرينا قوتها في أول مباراة في نيويورك بين اثتنين من أشهر لاعبات التنس وذلك في أول ظهور للاعبة الأمريكية بالمسابقة منذ شجارها الشهير مع الحكم خلال خسارة نهائي النسخة الماضية أمام نعومي أوساكا.

ولم تظهر سيرينا المصنفة الثامنة أي علامات على معاناتها من إصابة أجبرتها على الانسحاب من النهائي في تورونتو منذ أسبوعين بل قدمت أحد أفضل عروضها منذ العودة إلى الملاعب عقب الإنجاب في 2018.

وقالت سيرينا للمشجعين في استاد آرثر آش "حالة جسدي جيدة. أشعر أني في حالة جيدة. حالة ظهري تحسنت كثيرا لذا أنا متحمسة".

وعززت سيرينا، التي واجهت شارابوفا لآخر مرة في بطولة أستراليا 2016، نتيجة المواجهة المباشرة مع اللاعبة الروسية إلى 20-2.

وتعاني شارابوفا من حالة تراجع وتحتل المركز 87 عالميا بعدما غابت طويلا هذا الموسم بسبب جراحة في الكتف في فبراير شباط الماضي.

وكسرت سيرينا (37 عاما) إرسال شارابوفا لأول مرة لتتقدم 3-1 ولم تمنح اللاعبة الروسية أي فرصة للتعويض في هذه المجموعة.

وواصلت سيرينا الضغط وكسرت إرسال شارابوفا مجددا لتتقدم 5-1 ثم تواصل طريقها للفوز بأول مجموعة بسهولة.

وحصلت شارابوفا على بعض الفرص لتعديل النتيجة في المجموعة الثانية لكنها أخفقت في استغلال خمس فرص لكسر إرسال اللاعبة الأمريكية لتخسر بنتيجة كبيرة وتودع المسابقة مبكرا.

وستلعب سيرينا في المباراة المقبلة مع مواطنتها الأمريكية كاثرين مكنيلي، المشاركة ببطاقة دعوة، والتي فازت 6-4 و6-1 على السويسرية تيميا باتشينسكي يوم الاثنين.

ديوكوفيتش حامل اللقب يتأهل للدور الثاني في أمريكا المفتوحة

بدأ نوفاك ديوكوفيتش الدفاع عن لقبه في بطولة أمريكا المفتوحة للتنس بشكل رائع عقب فوزه 6-4 و6-1 و6-4 على الإسباني روبرتو كارباييس باينا في الدور الأول للبطولة اليوم الاثنين.

واحتاج اللاعب الصربي المصنف الأول، الذي حصد أربعة بين آخر خمسة ألقاب في البطولات الكبرى، لبعض الوقت للاستقرار في أول مواجهة خلال مسيرته أمام كارباييس باينا لكن بعد مجموعة أولى صعبة بدأ التألق.

وقال ديوكوفيتش الذي فاز على خوان مارتن ديل بوترو في نهائي العام الماضي "يحتاج المرء إلى بعض الوقت حتى يبدأ في الشعور بالراحة داخل الملعب. لكننا نمضي قدما".

وأضاف اللاعب الصربي "بكل تأكيد هذه ليست أول مرة أصل فيها إلى الدور الثاني لذا أعرف المطلوب".

وكسر ديوكوفيتش ارسال منافسه مبكرا ليتقدم 2-صفر في المجموعة الثانية وواصل تألقه حتى النهاية ليبقى بلا هزيمة في 14 مباراة بالدور الأول في نيويورك.

وقال ديوكوفيتش "من الرائع العودة مجددا. أنا ممتن أنه في هذه المرحلة في عمري ومسيرتي لا أزال أنافس في بطولة كبرى على أعلى المستويات".

وسيلتقي ديوكوفيتش في الدور المقبل مع الأمريكي سام كويري أو الأرجنتيني خوان إجناسيو لونديرو.

 

 

بارتي تتجاوز الدور الأول في أمريكا المفتوحة للتنس بصعوبة
نجت آشلي بارتي بطلة فرنسا المفتوحة من مواجهة صعبة في الدور الأول لبطولة أمريكا المفتوحة للتنس أمس الاثنين بعد تحويل خسارتها بالمجموعة الأولى إلى فوز بنتيجة 1-6 و6-3 و6-2 على زارينا دياز لاعبة قازاخستان (25 عاما) على ملعب آرثر آش. وفازت دياز غير المصنفة بخمسة أشواط متتالية في المجموعة الأولى بينما ارتكبت المصنفة الثانية عالميا سلسلة من الأخطاء السهلة وحصلت على 25 في المئة فقط من نقاط ارسالها الأول.

 

لكن بارتي نجحت في تدارك الأمر منتصف المجموعة الثانية وفازت بنقطة حاسمة لكسر إرسال منافستها لتتقدم 5-3 وتستعيد إيقاعها لتصبح المباراة في اتجاه واحد.

وزادت بارتي (23 عاما)، التي بلغت الدور الرابع في نسخة العام الماضي، من تألقها في المجموعة الثالثة وحصلت على ما يقرب من ثلثي نقاط ارسالها الأول وسددت 12 ضربة ناجحة.

وقالت اللاعبة الاسترالية للصحفيين "لم تكن بداية مثالية. سنحاول إيجاد طريقة لتطوير الأداء. في المجموعة الأولى تحديدا (دياز) كانت قادرة على توجيه ضربات قوية نحوي ولم أنجح في الرد أو الهجوم".

وذاعت شهرة بارتي في يونيو حزيران في ملاعب رولان جاروس بعد أن أصبحت أول لاعبة استرالية تتوج بلقب منافسات فردي السيدات في فرنسا المفتوحة منذ 46 عاما عقب فوزها على التشيكية ماركيتا فوندورسوفا بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 6-1 و6-3.

وواصلت تألقها بالفوز بلقب بطولة برمنجهام قبل تنسحب من بطولة ايستبورن التي تقام على الملاعب العشبية بسبب إصابة في ذراعها.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب