news-details
رياضة

مشيخة قطر دفعت مئات ملايين الدولارات كرشوات للفوز بتنظيم كأس العالم

 كشفت صحيفة صنداي تايمز البريطانية أن مشيخة قطر دفعت مئات الملايين من الدولارات رشوة للفوز بتنظيم كأس العالم عام 2022.

وقالت الصحيفة في تقرير نشرته في عددها الصادر امس إن الحكومة القطرية عرضت صفقة بقيمة 400 مليون دولار على الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) للحصول على حقوق نقل مباريات كأس العالم قبل ثلاثة أسابيع من إعلان فوزها وأن مسؤولي شبكة الجزيرة القطرية وقعوا عقدا للنقل التلفزيوني مع الفيفا يتضمن إيداع مبلغ 100 مليون دولار إضافية في حساب تابع للفيفا في حال فوز قطر بتنظيم بطولة كأس العالم المقبلة.

وأضافت الصحيفة إنها اطلعت على عقد آخر بقيمة 480 مليون دولار قدمته قناة الجزيرة عام 2013 عندما حامت الشكوك حول حقوق تنظيم البطولة ثم بعد قليل من الوقت أنهى الفيفا تحقيقاته التي كان يجريها في قانونية حصول قطر على حقوق تنظيم البطولة ومزاعم بشأن الفساد في عملية التصويت.

وقالت الصحيفة إن العقد الأول الذي أبرم قبيل عملية التصويت عام 2010 يعد مخالفًا لقوانين الفيفا لمكافحة الرشوة التي تمنع التعامل التجاري مع أي هيئة مرتبطة بمحاولة الفوز بتنظيم أي بطولة تابعة للاتحاد قبيل التصويت لافتة إلى أن الاتحاد الدولي لكرة القدم “سيتلقى مبلغ 100 مليون دولار إضافية بعد نجاح قطر في الفوز بتنظيم البطولة وفق شروط العقد الأول خلال الشهر المقبل”.

وأوضحت الصحيفة أن داميان كولينز رئيس لجنة الثقافة والرياضة والإعلام في مجلس العموم البريطاني طالب الفيفا بوقف العقد حتى تقوم لجنة القيم في الاتحاد بفحصه وتوضيح مدى قانونيته واتساقه مع معايير الفيفا.

ونقلت الصحيفة عن مختصين اطلعوا على العقود ودققوها لصالحها قولهم “إن القيمة المدفوعة من الجزيرة نظير الحقوق التلفزيونية غير مسبوقة خاصة مبلغ 100 مليون دولار حيث يقول العقد إنه سيكون بمثابة دعم للاتحاد الدولي في تكاليف الإنتاج إذا أقيمت البطولة في قطر".

 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..