news-details

نيمار يخطط لاستعمال طرق جديدة للهروب من باريس

أشارت تقارير إعلامية إسبانية إلى رغبة نجم المنتخب البرازيلي وباريس سان جيرمان، نيمار، في الضغط على إدارة فريقه الحالي من أجل السماح له بالعودة لصفوف برشلونة الإسباني.

وسيسلك النجم البرازيلي طريقا جديدا للخروج من صفوف نادي العاصمة الباريسية، من خلال رفضه لخفض المرتبات التي تنوي إدارة النادي الفرنسي تطبيقه بسبب الأزمة المالية الضخمة الحالية التي يمر بها الفريق بسبب جاحئة فيروس كورونا.

بالإضافة لمواصلة إصراره على رفضه تجديد تعاقده مع الفريق الفرنسي، بحسب ما نشرت صحيفة "سبورت" الإسبانية.

وأضافت الصحيفة أن ما يفعله نيمار وضغطه المستمر على الفريق العاصمي لن يكون كافيا لعودته إلى صفوف برشلونة، فيجب ألا يكون الأمر فقط أن باريس سان جيرمان وافق على فتح الباب أمامه من أجل الرحيل.

فيجب على برشلونة عرض لاعبين رفيعي المستوى مثل جريزمان، كوتينيو، ديمبيلي، أومتيتي، كما وسيطلب برشلونة من  نيمار الموافقة على تقليص راتبه الشخصي إلى النصف تقريبا خلال فترة التخفيضات في برشلونة، كل تلك الأمور قللت من توقعات عودة اللاعب البرازيلي في الأيام الأخيرة، إلا أن البرازيلي لايزال يحاول العودة بشتى الطرق.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب