news-details
رياضة

ُرانييري يرحل عن تدريب فولهام وباركر يتولى المنصب مؤقتًا

أعلن نادي فولهام المهدد بالهبوط من الدوري الانجليزي الممتاز لكرة القدم اليوم الخميس أنه عين سكوت باركر مدربا مؤقتا بعد الانفصال عن كلاوديو رانييري.

وكان فولهام تعاقد مع رانييري، الذي قاد ليستر سيتي للفوز باللقب في 2016، في نوفمبر تشرين الثاني الماضي لكنه أخفق في تحقيق معجزة أخرى ولبث في منصبه 16 مباراة في الدوري وفاز في ثلاث فقط.

وقال المدرب الإيطالي البالغ من العمر 67 عاما "أشعر بخيبة أمل كبيرة من النتائج الأخيرة خاصة اخفاقنا في البناء على البداية الطيبة التي حققناها بعد تعييني".

وتابع "أتوجه بالشكر للنادي واللاعبين والجماهير على دعمهم ومساندتهم لي خلال فترة عملي".

ولم يكن رحيل رانييري مفاجأة حيث يحتل فولهام المركز 19 متأخرا بفارق عشر نقاط عن ساوثامبتون صاحب المركز 17 قبل عشر مباريات من النهاية.

وأدرك رانييري أن مستقبله مع فولهام بات في مهب الريح بعد الهزيمة 2-صفر أمام مستضيفه ساوثاميتون أمس الأربعاء.

وقال شاهد خان رئيس فولهام في بيان على موقع النادي على الانترنت "بعد محادثات اليوم اتفق كلاوديو رانييري معي في الرأي أن التغيير يصب في مصلحة الجميع".

وأضاف "فترة رانييري مع فولهام لم تثمر عن النتائج المرجوة والتي كنت أتوقعها عندما تعاقدت معه في نوفمبر لكنه لا يتحمل وحده مسؤولية موقفنا الحالي".

وستكون أول مباراة للفريق تحت قيادة باركر لاعب وسط إنجلترا السابق أمام تشيلسي يوم الأحد المقبل.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..