news-details

أحد أعضاء الطاقم الطبيّ في مركز البلاد تلقى 5 جرعات من اللقاح دفعة واحدة!

حُقنِ أحد أعضاء الطاقم الطبي في عيادة تابعة لأحد صناديق المرضى في مركز البلاد، بـ 5 حتّى 6 جرعات من لقاح فايزر المعد لمحاربة فيروس كورونا دفعة واحدة، بحسب ما جاء في القناة 12 صباح اليوم الثلاثاء.
وقالت وزارة الصحة تعقيبًا على هذا الخطأ الطبيّ الذي صار أمس إنّ الحادث قيد التحقيق. فيما تم التوضيح ان المتلقّح تلقى أنبوبة كاملة تحوي على لقاح فايزر بما يعادل 5- 6 جرعات تقريبًا لم يتم تخفيفها، وقد تم نقله إلى المستشفى ليخضع إلى المراقبة وحرّر صباح اليوم نظرًا لأنّه لم يُصب بأذى فيما تم تشديد التوجيهات لتلقي اللقاح.
وأطلعت وزارة الصحة الفرق المهنية على "خطأ ناتج عن تقسيم الجرعة وفي مرحلة الحقن ذاتها". وبناءً على توصيات وزارة الصحة، يجب على ممرض واحد أخذ الجرعة الكافية وأن يقوم بعملية الحقن. وأضافت انه: "لا يمكن ان تحضر جرعات اللقاح مقدمًا".
وتابعت على ضوء هذا الحادث انه: "مع كل مرّة يتم فيها تخفيف جرعة من الانبوب أن يتم تسجيل ذلك بشكل بارز بالتاريخ والساعة، بقلم غير قابل للمسح. بحيث يمكن استخدام قنينة اللقاح لمدة تصل إلى 6 ساعات في درجة حرارة الغرفة".
وعلى الرغم من الخطأ الطبي، استمرت حملة التطعيم الواسعة، فقد تم تحديد مواعيد لأكثر من 200 ألف شخص تابعين لجميع صناديق المرضى. وقال وزير الصحة يولي إدلشتاين: "نسبة التطعيمات في المستشفيات والصناديق الصحية مرضية. أنا على دراية بالمشاكل في تحديد المواعيد الخاصة بتلقي التطعيم، وهذا ينبع من الطلب المتزايد من المواطنين الذين يدركون أهمية ذلك. مضيفًا انه يجب الإسراع في تحديد المواعيد.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب