news
شؤون إسرائيلية

إسرائيل تشرع في إقامة جدار اسمنتي مقابل القطاع الأوسط من جنوب لبنان

شرع جيش الاحتلال الإسرائيلي في إقامة جدار اسمنتي جديد عند الخط الحدودي الفاصل بين لبنان وإسرائيل بمواجهة القطاع الأوسط من جنوب لبنان.

وأكدت مصادر أمنية وعسكرية لبنانية، فضلت عدم ذكر اسمها اضافة لشهود عيان في المنطقة الحدودية لوكالة أنباء (شينخوا)، أن ورشة عسكرية اسرائيلية بدأت اقامة جدار اسمنتي مقابل بلدة عيتا الشعب في القطاع الأوسط من الجنوب.

وأضافت هذه المصادر أن الورشة الإسرائيلية ضمت عدة شاحنات ورافعات وجرافات وفريق طوبوغرافي مزود بأجهزة مساحة.

وتعمل الورشة في ظل حماية قوة مشاة وعدة آليات مدرعة ودبابات انتشرت بشكل قتالي في مواجهة مواقع الجيش اللبناني في هذا القطاع.

من جهته، ركز الجيش اللبناني بالتنسيق والتعاون مع قوات الأمم المتحدة الدولية العاملة في جنوب لبنان "يونيفيل" نقاط مراقبة ثابتة قبالة الورشة الإسرائيلية التي لم تتجاوز "الخط الأزرق" المعترف به دوليا.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أطلق العام 2012 خطة لاقامة جدار اسمنتي فاصل عند الحدود الدولية بين لبنان وإسرائيل تحت تسمية "ساعة الرمل".

وانجز من خلال هذه الخطة وصلة جدار في المنطقة الواقعة بين بلدتي العديسة وكفركلا في القطاع الشرقي من جنوب لبنان بطول حوالي 1200 متر وبارتفاع 6 أمتار، ووصلة أخرى مشابهة في محور الناقورة مقابل القطاع الغربي من الجنوب.

 

*الصورة: تصوير الصحفي اللبناني علي شعيب.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب