news-details

إسرائيل ستزيد صادرات الغاز الطبيعي لمصر

قالت شركات طاقة في إسرائيل اليوم الأربعاء إن إسرائيل ستزيد كمية الغاز الطبيعي التي تعتزم تصديرها إلى مصر بموجب اتفاق تاريخي.

ووقع شركاء في حقلي غاز لفياتان وتمار في البحر المتوسط، اتفاقا العام الماضي لبيع ما قيمته 15 مليار دولار من الغاز إلى شركة في مصر في ما وصفه مسؤولون إسرائيليون بأنه أهم اتفاق منذ توقيع البلدين معاهدة كامب ديفيد عام 1979.

وقالت الشركات إنه بحسب الاتفاق المعدل، ستتضاعف كمية الغاز المقرر بيعها من حقل لفياتان تقريبا إلى 60 مليار متر مكعب من الغاز على مدى 15 عاما. ومن المقرر خفض الصادرات من حقل تمار القريب إلى 25.3 مليار متر مكعب من 32 مليار متر مكعب خلال نفس الفترة.

وقدر مصدر في قطاع الطاقة بإسرائيل قيمة الغاز المقرر الآن تصديره إلى مصر عند 19.5 مليار دولار، منها 14 مليار دولار من لفياتان و5.5 مليار دولار من تمار.

ولفياتان مملوك لنوبل إنرجي، ومقرها تكساس، وديلك للحفر الإسرائيلية وريشيو أويل. والشركاء الرئيسيون في حقل تمار هم نوبل وديلك للحفر وإسرامكو وتمار بتروليوم.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب