news-details
شؤون إسرائيلية

إصابة 7 اسرائيليين اثر سقوط صاروخ من غزة على منزل بالسهل الساحلي

أصيب سبعة إسرائيليين صباح الاثنين، بجراح جراء سقوط صاروخ على منزل بمنطقة السهل الساحلي (هشارون) شمالي تل أبيب، وكان قد أطلق من قطاع غزة، فيما توعّد رئيس حكومة اليمين الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بـ"رد قوي".

وذكرت القناة 12 العبرية أن الصاروخ سقط على منزل في موشاف "مشميرت" شمال شرق تل أبيب، القريبة من مدينة نتانيا، وأن سكان المنزل السبعة أصيبوا بجراح، 5 طفيفة و2 متوسطة، فيما لحق دمار كبير بالمنزل. وقد أصيبت احدى النساء بشظايا في ظهرها بموضع حساس. وتم نقل سيدة (30 عامًا) مصابة بشظايا في قدمها، وخمسة مصابين آخرين بينهم رجل في الثلاثين من العمر وفتاة (12 عامًا) وطفل (3 سنوات) وطفلة نحو نصف سنة، مع اصابات طفيفة.

في حين، قال جيش الاحتلال إنه شخّص إطلاق صاروخ من قطاع غزة تجاه "إسرائيل"، حيث دوت صفارات الإنذار بالمنطقة.

وتوّعد نتنياهو برد غير مسبوق على اطلاق هذا الصاروخ على بلدة شمال تل أبيب، ما يشير الى أن كل منطقة المركز في اسرائيل صارت بمرمى صواريخ المقاومة، فيما هاجم خصوم نتنياهو الاجهزة الأمنية بادعاء أن اسرائيل فقدت قدرة الردع.

في المقابل أغلب جيش الاحتلال الإسرائيلي معبري بيت حانون وكرم أبو سالم بعد سقوط صاروخ في بلدة شمال شرق تل أبيب

ولا يعرف اذا كان إطلاق الصاروخ قد جاء ردًا على الرد الحاد من قبل جيش الاحتلال وقمه مسيرات العودة بالقوة فيما وصف بأنه أعنف رد منذ أشهر، أم أنه تم بالخطأ (بسبب البرق، كما حدث مع الصاروخ الذي أطلق تجاه بئر السبع قبل أسابيع قليلة)، أم أنه جاء ردًا على أحداث اقتحام سلطات قوات السجون لأقسام الأسرى الفلسطينيين والاشتباكات العنيفة معهم ليلة أمس.

وفي أعقاب هذه الأحداث أعلت نتنياهو أنه سيقصر زيارته الى واشنطن وسيرجح الى اسرائيل قبل الموعد.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..