news-details

استقالات في وزارة المالية: "الوزير يعمل على خلق مصادر وهميّة لزيادة الصرف"

قدّم رئيس قسم الميزانيّات في وزارة الماليّة استقالته مساء اليوم الأحد، في خطوة تعكس فشل المنظومة الاقتصاديّة والمسؤولين عنها في إدارة الأزمة الاقتصاديّة الناجمة عن وباء كورونا.

وكتب شاؤول مريدور في مكتوب استقالته الذي وجهه الى وزير الماليّة يسرائيل كاتس أنه "لا يستطيع دعم الإدارة المفسدة المتبعة في الأشهر الأخيرة، لا شكّ ان وظيفتك كوزير للمالية قيادة العمل، لكن لا يمكنك فعل ذلك خلال تجاهلك الحاجة بعمل مقرّ مرتب وخبراء مهنيين، وبالتأكيد لا يمكنك العمل مع الدوس على القواعد، المعطيات، محاولات تغيير تقديرات الميزانية لخلق مصادر وهميّة من أجل توزيع ميزانيات إضافيّة".

واتهم وزير الماليّة مريدود بالعمل مؤخرا بشكل فاضح ضد سياسة الحكومة وضد البرنامج الذي يقوده في وزارة الماليّة، واعتبر استقالته خطوة بالاتجاه الصحيح.

وهاجم الرئيس السابق لبلديّة الاحتلال في  القدس النائب نير بركات، والموعود بوزارة الماليّة، اليوم الأحد، وزير المالية الحالي يسرائيل كاتس قائلاً أنه "لا يوجد أحد في الدولة لا يعلم أن وزارة الماليّة فشلت في إدارة أزمة كورونا، كل يوم يمرّ يستمرّ به كاتس بتولي وزارة المالية هو خطر على الاقتصاد الإسرائيلي، على عمل ما يقارب مليون شخص ويشكل خطرًا على حكم الليكود واليمين" ودعا بركات إلى استقالة كاتس "وتغيير اتجاه" السياسة الحاليّة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب