news-details

الازمة تصل ذروتها: نتنياهو سيدلي بتصريح بشأن الانتخابات وكحول-لفان ينوي تقديم قوانين دون تنسيق مع الائتلاف

من المتوقع أن يدلي رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بتصريح اليوم الإثنين بشأن الانتخابات، بحسب ما أفاد مكتبه. ويأتي البيان على خلفية التوتر الذي يسود الائتلاف بين كحول-لفان والليكود حول أزمة الميزانية.

وفي الوقت نفسه، أعلنت قائمة كحول-لفان بأنها ستطرح ثلاثة مشاريع قوانين للتصويت علىيها في القراءة التمهيدية يوم الأربعاء المقبل، خلافًا لموقف الائتلاف ودون تنسيق مسبق. ومشاريع القوانين هذه التي تشترك فيما بينها بموضوع "المساواة" لم تقر في اللجنة الوزارية للتشريع والتصويت عليها مخالف لموقف الائتلاف.

ويعتقد حزب كحول-لفان أنه من خلال القيام بذلك سيكون قادرًا على ممارسة ضغط إضافي على الليكود لتقديم تنازلات بشأن مسألة الميزانية أو على الأقل تسجيل الإنجازات قبل حل الكنيست.

ومن المتوقع أن تصل التوترات بين الحزبين إلى ذروتها يوم الأربعاء، حيث من المتوقع أن تصوت الهئية العامة على قانون حل الكنيست في قراءة تمهيدية. 

ولا زال رئيس حزب كحول-لفان بيني غانتس مترددًا فيما ما إذا كان سيطلب من أعضاء الكنيست في حزبه دعم مشروع القانون لإرسال "إشارة متطرفة" إلى الليكود أو السماح بأيام إضافية من المحادثات مع نتنياهو لتجنب الانتخابات. 


وقال غنتس أمس  مع بدأ اجتماع الحكومة، إنه من غير المتوقع حل الأزمة، وأنه  هذا الأسبوع أيضًا، لن تتم الموافقة على أي ميزانية. وأشار إلى أنه يأمل "أن يتم حل مشكلة الميزانية، لكنني لا أعتقد أن ذلك سيحدث". وتصاعدت التوترات بين الأطراف حول هذه القضية الأسبوع الماضي، بعد إعلان وزير المالية يسرائيل كاتس الأربعاء أنه سيقدم ميزانية 2021 لرئيس الوزراء في اليوم التالي، وسيبدأ عملية اقرارها. هذا على الرغم من المطالبة كحول-لفان بالبدء في الموافقة على الميزانية في الكنيست في وقت مبكر من كانون أول.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب