news
شؤون إسرائيلية

الجامعات ترضخ مستنكرة لقرار الوزير الكين: منذ الغد لا امتحانات داخل الحرم الجامعي

أعلنت لجنة رؤساء الجامعات اليوم السبت، تماشيا مع قرار وزير التعليم العالي زئيف إلكين، أنه منذ الغد لن تكون هناك امتحانات في داخل الحرم الجامعي نفسها. الا أن اللجنة انتقد في ذات الوقت الوزير، متهمة إياه بمنع مجلس التعليم العالي من الانعقاد لمناقشة الخطة التي اقترحوها.


وفقًا للقرار، فان الامتحانات التي كان من المفروض إجراؤها داخل الحرم الجامعي ستؤجل أو سيتم اجارؤها عبر الإنترنت.بالاضافة إلى وجود خيار آخر وهو تبديل الامتحانات بطريقة تقييم بديلة وفقًا للقرار في كل مؤسسة. كما أعلنت اللجنة أن "الامتحانات التي تتم عبر الإنترنت ستمنح درجة على شكل "ناجح"، أو ستعطى الدرجة العددية العادية، وذلك وفقًا لقرار كل مؤسسة ".

 

الا أن اللجنة  أكدت في بيناها أن الجامعات قد اقترحت خطة معدة على اساس اقامة بعض الامتحانات، في الحرم الجامعي وبعضها الآخر عبر الإنترنت. وقالت اللجنة: "إن اللجنة الفرعية لمجلس التعليم العالي قد وافقت على هذه الخطة،ولكن للأسف، حتى الآن، يمنع الوزير انعقاد مجلس التعليم العالي لمناقشة الخطة".




وجاء في البيان: "الامتناع عن مناقشة الخطة في مجلس التعليم العالي سيضر بآلاف من الطلاب دون الوسائل التكنولوجية المناسبة، والذين لديهم قيود الاجتماعية والاقتصادية، والطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة الذين لا يمكن امتحانهم عبر الإنترنت في المنزل أو خارج الحرم الجامعي. وعلى أن وزير التعليم العالي أن يهمتم بهم ايضا"

 

وأضاف البيان مهاجمًا وزير التعليم العالي :"للأسف ، الوزير إلكين مشغول بالاستفزازات غير الضرورية لأهدافه السياسية ، بدلاً من السعي إلى إيجاد حلول معنا لصالح الطلاب. نود أن نذكر أننا لسنا في حملة انتخابية، والوزير المسؤول عن نظام التعليم العالي يجب أن يتصرف بمسؤولية حقيقية عن مستقبل الطلاب"

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب