news-details

الشرطة تريد محاكمة مريض نفسي بتهمة تهديد نتنياهو

أبلغت الشرطة الإسرائيلية المحكمة أنها تريد محاكمة شخص (40 عاما)، اتضح أنه يعاني من مرض نفسي بتهمة تهديد نتنياهو، عبر شبكات التواصل، رغم أن الشخص يخضع لعلاجات نفسية، وهو حاليا في عيادة لفحص وضعيته النفسية.

وحسب ما تقوله الشرطة، فإن هذا الشخص كان قد نشر في احدى شبكات التواصل، "إنه سيفتخر إذ ما اتهم بتصفية بنيامين نتنياهو، وهو مستعد بفخر ودون أي ندم لأن يدفع الثمن، وأن يجلس في السجن، بالضبط مثل يغئال عمير حتى آخر عمره". ويغئال عمير هو الإرهابي الذي اغتال رئيس الحكومة الأسبق يتسحاق رابين في خريف العام 1995.

وطلبت الشرطة من المحكمة أمس تمديد اعتقال هذا الشخص لخمسة أيام إضافية، بعد أن أمضى عدة أيام في المعتقل منذ الأسبوع الماضي.

وقال المحامي الذي يرافع عن المشتبه، من قبل هيئة الدفاع العامة، إن الحديث يجري عن شخص يعاني من مشاكل نفسية، نتيجة صدمة نفسية أصيب بها خلال خدمته العسكرية، وهو في وضعية نفسية صعبة".

ويشار الى أن تكليف محامي دفاع من هيئة الدفاع العامة الحكومية، يكون فقط لمن ليست لديهم القدرة على تمويل كلفة محامي خاص، ما يعني أن هذا الشخص يعاني أيضا من أوضاع اقتصادية صعبة.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب