news-details
شؤون إسرائيلية

القاضية حايوت: التصريحات الحكومية ضد الجهاز القضائي مهينة وفاضحة ولا بد من كبحها

هاجمت قاضية المحكمة العليا استير حايوت صباح اليوم الاثنين في خطابها بمؤتمر نقابة المحامين الذي ينظم في ايلات، الحكومة والسياسيين الاسرائيليين في ظل تصريحاتهم ضد الجهاز القضائي، مؤكدة "أن الحديث عن تصريحات فاضحة ومهينة، ولا بد من كبحها".
وأكدت القاضية "ماذا اختلف في الفترة الأخيرة؟ هل طرأ أي جديد بالسنتين الاخيرتين يستوجب الانحراف عن أسس الحفاظ على جهاز قضائي مستقل؟ بحسب رأيي الرد سلبي".. 
وأضافت "قبل سنة ونصف قال عضو الكنيست نتنياهو إنه هناك حاجة بمحكمة قوية، مستقلة وغير منحازة. وأسأل - ماذا اختلف في هذه الفترة؟ هل هناك ما يبرر الانحياز عن هذه القيم؟ برأيي الرد سلبي". واعتبر أن الحملات الانتخابية كانت مشوبة بتصريحات مهينة وفاضحة تسوتجب كبحها. واعتبرت أن نتنياهو قال خلال حفل تنصيبها رئيسة للمحكمة العليا عبّر عن تأييده للحوار، وقال إن تحطيم الأدوات ليس خيارًا، "هناك أهمية كبرى للحوار وحماية الديمقراطية الاسرائيلية". واعتبرت أنه رغم تصريحات رئيس حكومة اليمين فإن التصريحات تعبّر عن هجوم منقطع النظير ضد الجهاز القضائي. 
وشددت أنها التزمت الصمت حتى عندما طالت الهجمات القضاة وحاول البعض عرضهم كأعداء الشعب، مؤكدة أن ذلك بغرض حماية السلطة القضائية حيادية، وعدم جرها الى الساحة السياسية.
وتساءلت حايوت اذا ما كن الجهاز القضائي يستوجب التزام الصمت حتى بمواجهة هجوم غير مسبوق يسعى لتغيير العلاقات بين السلطة القضائي وبقية السلطات من أساسه ويتعرض لمحاولة للمساس بصلاحياته أصلًا؟ ولكننها أكدت أنها ستواصل السعي لاستمرار الجهاز القضائي بتنفيذ واجبه دون هوادة والحفاظ على مكانته كسلطة مستقلة غير مرتبطة بأي جهة أخرى وحيادية وغير مسيّسة. مطالبة الساسة بالحفاظ على أركان القضاء خارج المناكفات السياسية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..