news-details

المصادقة على اتفاقية التطبيع بعد أوّل اتصال علني بين نتنياهو وبن زايد!

أجرى رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، اتصاله العلني الأوّل بولي عهد أبو ظبي، محمّد بن زايد، وفقًا لما تناقلت وسائل الاعلام والوكالات الرسمية من الجانبين، وذلك بعد مصادقة الحكومة الاسرائيلية، على اتفاقية التطبيع بين البلدين حتى يتم التصويت عليها يوم الخميس المقبل.

وقالت وكالة الأنباء الإماراتيّة الرسميّة "وام" أنّ بن زايد ونتنياهو بحثا "مسار العلاقات الثنائية في ضوء معاهدة السلام التي تم توقيعها بين البلدين".
 وأضافت أنهما قاما باستعراض "الخطوات التي يجري اتخاذها لتعزيز التعاون بين دولة الإمارات وإسرائيل في مختلف المجالات التنموية والاقتصادية".
وأشارت الوكالة أن الجانبين أكدا على ان "معاهدة السلام الإماراتية الإسرائيلية خطوة لتعزيز السلام والاستقرار والأمن الإقليمي، وتفتح المجال لمرحلة جديدة من التعاون".
 كما أعربا عن "تقديرهما الكبير للدور المهم الذي لعبته الولايات المتحدة الأميركيّة والرئيس دونالد ترامب في التوصل إلى معاهدة السلام بين البلدين"، وانهما بحثا بحسب الوكالة "تعزيز التعاون في مواجهة فيروس كورونا والتركيز على ما يسمى بمستقبل الشباب".

من جهته، قال مكتب نتنياهو ان لقاءً سيعقد الأسبوع المقبل في اسرائيل مع ممثلين من الامارات وواشنطن لاستكمال التداول باتفاق التطبيع وبنوده، كما ان هنالك لقاءً مرتقبًا بين نتنياهو وبن زايد لم يحدد بعد.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب