news-details
شؤون إسرائيلية

بعد اعترافه بالجولان: نتنياهو يُهدي ترامب مستوطنة باسمه

أهدى رئيس حكومة اليمين الاحتلالية بنيامين نتنياهو، حليفه الأمريكي دونالد ترامب، هدية لا تقدر بثمن، عبر تأسيس مستوطنة جديدة تحمل اسم ترامب في مرتفعات الجولان السوري المحتل، امتنانًا وتكريمًا له لاعترافه بالسيادة الاسرائيلية على الجولان ضاربًا بعرض الحائط كل المواثيق الدولية.

وتعهد نتنياهو خلال جولة عائلية في الجولان، بتمرير قرار حكومي بعد عيد الفصح اليهودي يدعو لاطلاق اسم ترامب على مستوطنة جديدة في الجولان.  واعتبر أن اعتراف الرئيس الأمريكي هو انجاز تاريخي يُحسب له شخصيًا لاعتراف الادارة الأمريكية "بالسيادة الاسرائيلية الأبدية على الجولان"!

واحتلت إسرائيل هضبة الجولان من سوريا خلال حرب عام 1967، وضمتها إليها في خطوة لم تلق اعترافاً دولياً عام 1981. وخالفت الولايات المتحدة القوى العالمية الأخرى الشهر الماضي عندما وقع ترامب مرسوماً يعترف بالسيادة الإسرائيلية على الجولان.

وفي خضم المعركة الانتخابية الاسرائيلية ولدعم نتنياهو بمواجهة منافسيه، وقّع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مرسومًا رئاسيًا في 25 آذار/ مارس 2019، يقضي بالاعتراف بالسيادة الإسرائيلية على مرتفعات الجولان العربي السوري المحتل. ولاقى هذا الإعلان رفضا على المستوى الدولي كان آخرها رفض الاتحاد الأوروبي الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان كما جاء أمس الثلاثاء على لسان وزيرة الخارجية الأوروبية فيديريكا موغريني التي قالت إن "الاتحاد الأوروبي لن يعترف أبدا بسيادة إسرائيل على أي ارض احتلتها وذلك ينطبق ايضا عل مرتفعات الجولان".

وكُشف الشهر الماضي النقاب عن بلورة حكومة اليمين، بزعامة بنيامين نتنياهو، خطة استيطانية في هضبة الجولان السورية المحتلة، تستهدف إسكان ربع مليون إسرائيلي خلال ثلاثة عقود من الزمن. وتشمل الخطة التي نشرت بعد الاعتراف الأمريكي بالسيادة الإسرائيلية على الجولان باسبوع، بناء ثلاثين 30 ألف وحدة سكنية جديدة، وزيادة عدد سكان مدينة كتسرين الى ثلاثة اضعاف وإقامة مدينتين جديدين، الى جانب خلق فرص عمل ومشاريع في مجالي المواصلات والسياحة.

وسبق أن دانت سوريا المساعي الأمريكية للاعتراف باحتلال مرتفعات الجولان السوري، وأكدت دمشق أن هذه التصريحات "تعبر عن عقلية الهيمنة والغطرسة للإدارة الأمريكية ونظرتها إلى قضايا المنطقة بعيون صهيونية وبما يخدم المصالح الإسرائيلية".

ويوم الثلاثاء الماضي، نشر مبعوث الأميركي إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات، على حسابه في موقع "تويتر"، صورة خارطة قال إنها "محدثة لإسرائيل"، بعد أن اعترف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بضم اسرائيل لمرتفعات الجولان السوري المحتل، وتعتبرها هذه الخارطة أراضٍ اسرائيلية. 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..