news-details

تخوف من تحول مستشفى ايخلوف لمركز تفشي: إصابة 11 طبيبًا وعاملًا بكورونا

افاد موقع صحيفة يديعوت احرونوت صباح اليوم الثلاثاء، أن 11 عاملًا في مستشفى ايخلوف في تل ابيب أصيبوا بفيروس كورونا، منهم ثلاثة أطباء وممرضتين وستة عمال آخرين في الإدارة والقوى المساعدة.

ويرجح المستشفى أن انتشار الإصابة بين الطاقم والعاملين قد تم داخل المستشفى وقت الوجبات المشتركة داخل العمل.
 

ووفقًا لمصادر داخل المستشفى فان تعليمات التباعد الاجتماعي والوقاية انتهكت أكثر مرة من قبل الطواقم الطبية داخل المستفى. وتحدثت المصادر عن اجتماع في غرفة مغلقة حضره 20 عاملًا في المستشفى كان مصدر انتشار الفيروس.


وعلى اثر هذه المعلومات قامت إدارة المستشفى بالتواصل مع الطواقم الطبية بشكل مباشر وشددوا على أهمية الالتزام بتعليمات التباعد الاجتماعي والحفاظ على لبس الكمامة.



وقالت ادارة إدارة المستشفى في بيان لها أنها لن تتسامح مع انتهاك تعليمات الوزارة الوقائية وتنظر إلى الحادثة بجدية شديدة. وأكدت انها ستأخذ كل التدابير اللازمة للمحافظ على التزام الطواقم الطبية والإدارية بالتعليمات.





 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب