news
شؤون إسرائيلية

جيش الاحتلال يدعي مهاجمة خليّة اقتربت من السياج الفاصل في الجولان المحتل

ادعّى جيش الاحتلال مهاجمة أربعة اشخاص بالقرب من السياج الفاصل في الجولان السوري المحتلّ بادعاء محاولتهم تنفيذ عملية وزرع عبوة ناسفة.

وادعى الناطق بلسان الجيش ان قوّة عسكريّة سماها بالـ "خاصّة" انتظرت في المنطقة الجنوبيّة من هضبة الجولان، قرب نقطة عسكريّة، ولمحت خليّة تعمل على وضع عبوة ناسفة قرب السياج الفاصل.

ونفذ الجيش حسب قوله غارات في المنطقة مستخدمًا طائرات مسيرة وقوة عسكريّة. حيث ادعى الناطق بلسانه إصابة أربعة عناصر تواجدوا في الجانب الاخر من السياج الفاصل.

وادعى موقع "واينت" العبري نقلا عن مصادر سماها بالمطلعة ان الغارات تسببت بموت العناصر الأربعة، وذلك بعد أسبوع من تقارير مغلوطة حول المجريات بالقرب من السياج التقني في لبنان وسيناريو تسلل عناصر حزب الله.

وتشهد الجبهة الشمالية توترًا متصاعدًا في الأسابيع الأخيرة بعد تنفيذ إسرائيل لغارات جوية عدوانيّة في الأراضي السوريّة أدت لمقتل عنصر من حزب الله وتوعّد الحزب بردّ قريب على الاغتيال.

وقامت القوات الإسرائيلية الأسبوع الماضي بتنفيذ غارات وقصف مدفعي كثيف في الأراضي اللبنانية المحررة لتصيب أماكن مدنيّة متسببة بحرائق واضرار لبعض المنازل، وذلك بادعاء التصدي لمحاولة تسلل للمقاومة في الجنوب، الادعاءات التي نفاها حزب الله جملة وتفصيلا مؤكدا ان إسرائيل لرعبها من الرد القادم بدأت في محاولة "لاختراع انتصارات وهمية كاذبة" مؤكدًا انه لم يحصل أي اشتباك او اطلاق نار من طرف المقاومة.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب