news-details

نتنياهو: حتى 50 شخصًا في قاعات الافراح وأقل من 20 شخصًا في باقي التجمعات

  •  نتنياهو يعلن عن نيته تمرير قانون كورونا لمحاربة العوائق القانونيّة التي تمنعه من مجابهة الوباء حسب ادعاءه

عقد بنيامين نتنياهو رئيس حكومة إسرائيل مؤتمرًا صحفيًا مساء اليوم الخميس، عرض خلالها التقييدات الجديدة التي اقرتها الحكومة في
جلستها الطارئة مساء اليوم.

وصادقت الحكومة الاسرائيليّة في جلستها الطارئة، على التقييدات الجديدة للحد من انتشار فيروس كورونا وعلى ضوء الارتفاع المستمر بالإصابات وسط توقعات تجاوز المصابين اليومي مستوى الالف مصاب.

وقررت الحكومة تحديد عدد المصلين والمتواجدين في دور العبادة بـ 50 شخصًا، وتحديد المشاركين في قاعات الأفراح والمناسبات، البارات والملاهي لـ 50 مشتركًا ايضًا. وسط التشديد على الانطلاق بحملة رقابة وفحص مكثفة تتطرق بشكل خاص الى قاعات الافراح والمناسبات.  بالاضافة الى تحديد عدد المتواجدين في التجمعات المغلقة بـ 20 شخصًا بحيث تدخل التعليمات غدًا الساعة 8:00 صباحًا.

وأجّلت الحكومة قرارها بما يتعلّق بتحديد عدد زوار المطاعم، وذلك بخلاف طلب وزارة الصحّة التي طالبت بتطبيق التقييدات على المطاعم ايضًا، وسط معارضة وزارة المالية التي اظهرت خطة تشمل تقييدات حسب مقاييس مختلفة عن تلك التي تعتمد على عدد المشاركين، عبر إلزام الوافدين الى المطاعم بحجز مسبق.

وصرّح نتنياهو في المؤتمر الصحفي الذي عقده مساء اليوم عن نيّته عرض خطة اقتصادية يقوم بالعمل عليها، خطة تهتم بعرض "مساعدة اقتصادية في النصف سنة القريبة" .

وعاد نتنياهو الى سياسة بثّ الرعب التي اتبعها في الموجة الأولى حيث حذّر من العودة الى عشرات الاف المرضى، وعاد على التعديلات الجديدة التي أقرتها الحكومة في جلستها اليوم بتقييد التجمعات في قاعات الافراح بـ 50 شخصًا وباقي التجمهرات المغلقة بـ 20 شخصًا.

واستغل نتنياهو كعادته المنصّة الاعلاميّة لممارسة تحريضه وفي اجابته على أسئلة واستفسارات الصحفيين، حيث شنّ هجومًا على الجهاز القضائي واتهمه بالمسؤوليّة عن التأخير في معالجة ازمة كورونا والاسقاطات المترتبة عنها بادعائه ان الترتيبات البيروقراطية ومطالب "القانونيين" تعطّل مهمة محاربة الوباء، وأعلن عن نيته عرض قانون كورونا الأسبوع المقبل لتجاوز هذه "العقبات القانونيّة".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب