news
شؤون إسرائيلية

هل أصيب وزير الصحّة الإسرائيلي بالكورونا بعد خرقه لتعليمات الوزارة ؟

كشف الموقع الاخباري التابع للقناة 12 الاسرائيليّة قبل قليل عن مشاركة وزير الصحّة الإسرائيلي يعكوف ليتسمان والذي أعلن عن إصابته بالكورونا أمس –الأربعاء- في صلاة السبت الأخير  بالإضافة الى مشاركته في صلاة في كنيس بالقدس قرب منزله يوم الاثنين الماضي وذلك بعد منع الحكومة من الصلاة في الأماكن المغلقة.

 

من جانبه أنكر مكتب وزير الصحّة الإسرائيلي يعكوف ليتسمان التقارير الواردة اليوم ووصفها بالإشاعات الكاذبة والتقارير المضللة. حيث أكد الطاقم أن وزير الصحّة قد عمل حسب التعليمات من بيته طوال الفترة.

 

ونشرت وزارة الصحّة يوم الاثنين الماضي تعليمات جديدة زادت التقييدات على تجمهر الناس بشكل عام والطقوس الدينيّة بشكل خاص، حيث منعت التعليمات الجديدة عقد الصلوات حتّى في الأماكن المفتوحة مستثنية من ذلك الجنازات وما يترتب عنها وذلك بعد ان نصّت التعليمات السابقة على منع الصلوات في الأماكن المغلقة فقط. ولاقت التعليمات الجديدة تجاوبًا من قيادة المتدينين الحريديم اليهود، الذين دعوا الى الالتزام بها "لإنقاذها النفس".

 

وتواصلت الانتقادات اللاذعة لوزير الصحّة بعد اتهامه بالإدارة الفاشلة للأزمة الحاليّة أيضًا قبل حادثة اصابته الكورونا -على ما يبدو بسبب إهماله وتجاهل التعليمات- ، وتصاعدت الانتقادات مساء اليوم بعد ان امتنعت وزارة الصحّة ومكتب الوزير من كشف الأماكن التي زارها ليتسمان لتحذير الأشخاص الذين تواجدوا قربه وارسالهم للحجر كما هو متبع مع كل مصاب.

 

ويرى البعض هذه الانتقادات والتشديد على استهداف الوزير ليتسمان والمتدينين اليهود الحريديم كجزء من الحرب الدائرة ضمن محاولات إعادة تشكيل الحكومة والضغط على ليتسمان لترك وزارة الصحّة لحزب كاحول-لافان من أجل منح وزارة الخارجيّة لليكود وأحزاب اليمين.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب