news
شؤون إسرائيلية

19 ضحية لفيروس كورونا، و 83 إصابة خطيرة

أعلنت وزارة الصحة الاسرائيلية صباح اليوم الثلاثاء، أن عدد المصابين بفيروس كورونا ارتفع الى 4831 مصابًا بارتفاع أكثر من مئة حالة منذ أمس. 

وتشير الصحة الى ان 83 حالة من بين الاصابات وصفت بالخطيرة، 69 منها موصولة بجهاز تنفس، 4473 حالة طفيفة، 95 حالة متوسطة، وتماثلت 163 حالة أخرى للشفاء.

وسجلت إلى الآن 19حالة موت ناجمة عن الاصابة بالفيروس لأشخاص يعانون من أمراض مزمنة، آخرها اليوم لرجل يبلغ 70 عامًا توفي على اثر أمراض مزمنة بعد اصابته بالفيروس، وحالة موت أخرى كانت لامرأة تبلغ 90 عامًا، واثنين أخريتين بعمر 49 و50 عامًا عانت كلّ منهن من أمراض مزمنة كذلك. 

ويشار إلى أنه حسب تقديرات ليس رسمية فإن نسبة المتدينين اليهود المتزمتين الحريديم من اجمالي المرضى تتراوح ما بين 22% إلى 26% ولربما اكثر، وهذا ضعف نسبتهم من السكان (13.5%)، وهذا، يعود لسببين مركزيين، الاول رفض اوساط واسعة بينهم للتعليمات المشددة، لمنع التجمهر، وواصلوا الصلوات الجماعية الكبيرة، وفي حالات معينة حتى مقاومة التقييدات بعنف، كما جرى في القدس قبل يومين باعتداء على طواقم اسعاف. 
والسبب الامي هو كثرة الافراد في البيت الواحد، وتصل الى اكثر من 10 انفار.

ويذكر ان الحكومة صادقت منتصف الليلة الماضية، على تعليمات جديدة  بفرض اغلاق جزئي في محاولة  لكبح انتشار فيروس كورونا، منها الحفاظ على مسافة مترين وتجنب المصافحة  والامتناع عن استضافة أناس لا يعيشون بنفس البيت لمنع انتشار الفيروس.

ويمنع التجمهر لأكثر من شخصين ليسوا من نفس العائلة، ويحظر الخروج من المنزل الا في حالات الضرورة كإجراء فحوصات، شراء الدواء أو المؤن وسيوكل بذلك فرد واحد من العائلة فقط.

ويسمح بالخروج من المنزل لفترة قصيرة شرط ألا يتعدى البعد حتى 100 متر من مكان السّكن، ويمنع السفر لأكثر من شخصين في السيارة.

وتم التشديد على اجراءات بخصوص قطاع العمال الذي تقلص نشاطه من 30% الى 15%. 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب