news-details

55 وزيرًا ونائبًا سابقًا في الكنيست: مساعي الضم – اغتيال للسلام وبناء دولة ابرتهايد

نشر مساء اليوم الخميس 55 وزيرًا ونائبًا سابقًا في الكنيست رسالةً مشتركة تؤكّد أن مساعي الضمّ التي تقودها الحكومة الاسرائيليّة هي اغتيال خطير لأي احتمال للوصول الى اتفاق سلام وتعني وضع أساسات وتشكيل دولة أبرتهايد.

وأكدت الرسالة التي وقّعها وزراء ونواب سابقون من أحزاب عدّة على أنّ الديمقراطيّة، السلام والعدالة الاجتماعيّة جميعها متعلّقة بالسلام العادل وانهاء الاحتلال.

وبرز من بين الموقعين على البيان كل من النواب والوزراء السابقين متان فلنائي، شلومو بن عامي، زهافا غلؤون، عمرام متسناع، ابراهم شوحط، ابراهام بورغ، امنون روبنشتاين، عوزي برعام، اوفير بينيس، يونا ياهف وغيرهم.

بالإضافة الى النواب السابقين عن الجبهة الديمقراطيّة للسلام والمساواة د. دوف حنين، عبدالله أبو معروف، عصام مخول، عفو اغباريّة وتمار غوجانسكي بالإضافة الى نواب ووزراء سابقين اخرين من أحزاب العمل، "كديما"، الحركة، "شينوي"، ميرتس والقائمة المشتركة.

وتأتي هذه الرسالة على ضوء المساعي المتواصلة لتشكيل حكومة "وحدة وطنيّة" إسرائيلية بين تحالف كتل اليمين وبين كاحول لافان وحزب العمل والاتفاق على البدء بخطوات ضمّ أجزاء من الضفّة الغربيّة المحتلّة الى ما يسمّى بالسيادة الاسرائيليّة.

وتتصاعد ممارسات الاحتلال على الأرض في ظل انشغال العالم بانتشار وباء الكورونا المتجدد حيث حذّرت منظمات دولية وحقوقيّة عديدة من استغلال إسرائيل لانتشار الفيروس من أجل تعميق الاحتلال وزيادة الاستيطان.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب