news-details

إعصار غير مسبوق يضرب جزر الباهاما

تسبب الإعصار "دوريان" بـ"ظروف كارثية" أمس الأحد عندما ضرب شمال جزر الباهاما، مصحوبًا برياح شديدة بلغت سرعتها 295 كلم في الساعة واعتبر الأشد في تاريخ الأرخبيل السياحي.
ووصل الإعصار الذي بلغ الفئة الخامسة على مقياس من خمس فئات إلى إلبو كاي في جزر اباكو عند الساعة 16,45 ت غ، وفق مركز الأعاصير الوطني الأميركي في ميامي، الذي تحدث عن رياح بلغت سرعتها أكثر من 354 كلم في الساعة.
وحذّر المركز من أن "هذا وضع يشكل تهديدًا لحياة" السكان، داعيًا إياهم "للاختباء فورًا في الملاجئ".
وخلال مؤتمر صحافي، أفاد رئيس وزراء الباهاما هوبرت مينيس أن بلاده تواجه إعصارًا "لم نشهد مثله في تاريخ الباهاما"، قبل أن يجهش بالبكاء.
وتحدثت الإذاعة المحلية عن نداءات استغاثة من السكان بعدما اقتلعت الرياح سقف فندق "آيلاند بريزز" في ميناء مارش في أباكو.
وذكرت تقارير أن الكثير من سكان جزر اباكو فضّلوا البقاء في منازلهم رغم تحذيرات الحكومة.
ونقلت "ذي ناسو غارديان" عن أحد السكان ويدعى تروي ألبوري قوله إن 150 شخصًا فضلوا البقاء في غوانا كاي، وسط أباكو، لمواجهة الإعصار. وأفاد أن ثمانية أشخاص فقط كانوا على متن آخر عبّارة غادرت المكان.
وقال أحد سكان أباكو لفرانس برس إن الكهرباء انقطعت مع اقتراب العاصفة.
وصنّف مركز الأعاصير الوطني الأميركي "دوريان" بأنه "أقوى إعصار يتم تسجيله في التاريخ الحديث في شمال غرب الباهاما".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب