news
عربي وعالمي

اتفاق تجاري مع واشنطن يحسن وضعية الليرة التركية

سجلت الليرة التركية اليوم الثلاثاء ارتفاعا مقابل الدولار بعد أن قالت تقارير لوسائل إعلام تركية إن الولايات المتحدة تجهز لكي تعرض على تركيا حزمة تجارة، ربما تشمل مقترحات بشأن المقاتلة إف-35 وصواريخ باترويت.

وعند صباح اليوم استقرت الليرة عند 5.6900 للدولار، لتتعزز مقارنة مع مستوى الإغلاق 5.7165 المسجل أمس الاثنين وتحقق أقوى أداء بين عملات الأسواق الناشئة مقابل الدولار.

كان تلفزيون "سي.إن.إن تُرك" أفاد أن السفير الأميركي لدى أنقرة ديفيد ساترفيلد قدم عرضا توضيحيا في الآونة الأخيرة بشأن الحزمة المقترحة في القصر الرئاسي قبل الزيارة التي يقوم بها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى الولايات المتحدة حاليا.

وتشير التقارير إلى هدف لزيادة التجارة الثنائية بين البلدين إلى أربعة أمثالها عند 100 مليار دولار سنويا، وهو هدف طموح تردد في محادثات بين المسؤولين الأتراك والأميركيين.

وقالت "سي.إن.إن تُرك" إن الصفقة المقترحة هي اتفاق تجارة حرة يشمل مقترحات بشأن مشاركة تركيا في برنامج الطائرة إف-35 وبيع صواريخ باترويت الأميركية، وخطوات لخفض الرسوم الجمركية على الصلب والألومنيوم.

وأنقرة وواشنطن على خلاف بشأن شراء تركيا منظومة الدفاع الصاروخي إس-400 الروسية، مما أثار احتمال فرض عقوبات أميركية على أنقرة حيث تقول واشنطن إن الصفقة تهدد طائرات إف-35 التي تنتجها لوكهيد مارتن.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب