news-details

 السبب المحتمل لتحطم طائرة بوينغ الاندونيسيّة

ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"، أن سبب تحطم طائرة بوينغ  737-500  التابعة لشركة إندونيسية، يوم 9 كانون الثاني/ يناير الجاري، قد يكون عطلًا في نظام التحكم بالمحرك، ومحاولة الطاقم إصلاحه.

ونقلت الصحيفة، عن مصدر مطلع على التحقيق في الحادث، أن فحص الصندوقين الأسودين، يدل على أن الطاقم اكتشف وجود عطل في المنظومة الآلية لتوجيه الدفع في أحد المحركات، وبدلًا من إيقاف هذه المنظومة، كما تفرض التعليمات، حاول الطاقم إعادة تشغيل المنظومة، وهو ما يمكن أن يتسبب في حدوث خلل في توازن الحمل على المحركات، ويجعل التحكم في الطائرة أكثر تعقيدًا.

وشددت الصحيفة، على أن هذا النوع من الطائرات، يمكنه التحليق والطيران بشكل آمن حتى في حال عمل محرك واحد من محركي الطائرة. ويجري تدريب الطيارين عادة على مثل هذه الحالات الطارئة.

وتحطمت الطائرة المذكورة، قرب جزيرة لاكي في بحر جاوة، بعد إقلاعها من مطار جاكرتا في رحلة إلى مدينة بونتياناك في مقاطعة كاليمانتان غرب البلاد. وكانت الطائرة تقل 65 شخصا، هم 53 راكبًا وطاقم مكون من 12 فردًا.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب