news
عربي وعالمي

السلفادور ترفض تصريحات ترامب حول المهاجرين

 

سان سلفادور - (شينخوا) رفضت السلفادور يوم السبت ما قاله الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأنها "لا تفعل شيئا" لمنع المهاجرين غير الشرعيين من التوجه إلى الولايات المتحدة.

وذكرت وزارة الخارجية السلفادورية في بيان "إننا ندعو باستمرار الناس إلى عدم المخاطرة بحياتها وبحياة أسرهم، وخاصة الفتيات الصغيرات والفتية الصغار والمراهقين، لأنهم يتعرضون للعديد من الأوضاع الصعبة على الطريق بما في ذلك السقوط في أيدي جماعات إجرامية".

وبالإضافة إلى ذلك، اتخذت السلفادور خطوات هامة اقتصاديا واجتماعيا لوقف الهجرة بما يتفق مع خطة التحالف من أجل الازدهار لتحسين الأحوال المعيشية للشعوب في المثلث الشمالي الفقير بأمريكا الوسطى، حسبما أفادت الوزارة.

وقالت الوزارة، مستشهدة بإحصاءات وردت من السلطات الأمريكية، إن الهجرة غير النظامية من السلفادور انخفضت بنسبة 60 في المائة في عام 2018.

كان ترامب قد اتهم يوم الجمعة السلفادور ودول أخرى بأمريكا الوسطى بعدم اتخاذ إجراءات فعالة لمنع تدفق المهاجرين وهدد بقطع المساعدات عنها.

وذكر ترامب أن "هندوراس وغواتيمالا والسلفادور لا تفعل شيئا للولايات المتحدة ولكنها تأخذ أموالنا. وهناك أقاويل تتردد عن أن قافلة جديدة (من المهاجرين) تتشكل في هندوراس وهم لا يفعلون شيئا تجاه ذلك. وسنقوم بقطع المساعدات عن هذه الدول الثلاث".

وفي العام الجاري، عبرت ثلاث قوافل على الأقل من المهاجرين غير الشرعيين الفارين من الفقر، عبرت المكسيك لتصل إلى الحدود الجنوبية للولايات المتحدة.

وفي مواجهة ذلك، عززت واشنطن الإجراءات الأمنية في المنطقة الحدودية من خلال إرسال قوات إلى هناك.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب