news-details

بايدن: يجب وقف توسيع المستوطنات ونتنياهو خضع لليمين المتطرف

هاجم مرشّح الحزب الديمقراطي لرئاسة الولايات المتحدة الأمريكيّة جو بايدن رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وسياسة إسرائيل المتعلّقة بالاستيطان واستمرار الحديث عن الضم.

وقال بايدن في حفل تجنيد أموال ينظمه اللوبي "جي ستريت" أمس الخميس، إن "على إسرائيل التوقف عن توسيع المستوطنات في الضفة الغربيّة، وقف الحديث عن الضمّ والسعي للنهوض بحل الدولتين". مضيفًا انه أوضح موقفه هذا أمام الإسرائيليين.

وتطرّق بايدن إلى قضيّة ضمّ مناطق في الضفة الغربيّة المحتلّة الى ما يسمّى السيادة الاسرائيليّة قائلًا إن الضم اليوم ليس على الطاولة لكن "لا أعلم إلى أي مدى هو بعيد عن طاولة نتنياهو وتوجهاته. أوضحت أني سأعارض الضمّ اذا فزت بالرئاسة. سأقوم بتجديد الحوار مع الفلسطينيين، اعيد الدعم المادي، مع الأخذ بالحسبان تعاليم القانون الأمريكي، وافتتح مجددًا القنصليّة شرق القدس".

وهاجم بايدن نتنياهو قائلًا "أعتقد أن موقف نتنياهو خاطئ، وأنه خضع لليمين المتطرف من أجل المحافظة على دعمهم له." لكنه ادعى أن "القيادة الفلسطينية أيضًا لم تتعاون عندما منحت لها الفرصة، حل الدولتين هو الطريق الوحيد من أجل ضمان أمن إسرائيل للمستوى البعيد، مع الحفاظ على هويّتها اليهوديّة والديمقراطيّة" حسب تعبيره. وأضاف بايدن انه لا يملك أي فكرة لكيفيّة القيام بكل ذلك بعيدًا عن حل الدولتين. مشيرًا انها "الطريق الوحيدة لضمان حق الفلسطينيين بدولتهم".

واستغل بايدن الحفل من اجل مهاجمة خصمه قبل أقل من شهرين من موعد الانتخابات الأمريكيّة قائلًا "لقد وضع ترامب إسرائيل في موقع خطر عندما ألغى الاتفاق مع ايران دون طرح بديل له. لقد سمح لأعداء إسرائيل بالارتكاز في سوريا وتشكّل فراغ سلطوي مقلق. لقد ضعضع استقرار قضية تقرير المصير للفلسطينيين، بالإضافة الى تقويض الأمل بحل واقعي بالدولتين" حسب قوله.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب