news-details

استعدادًا لفوز بايدن المرتقب : حظر جوي فوق منزله وتدابير أمنية مشددة

كشفت  قناة" سي ان ان" أن وحدات الخدمة السرية الأمريكية، ارسلت تعزيزات إضافية إلى مدينة ويلمينغتون في ولاية ديلاوير، تحسبا لفوز المرشح الديمقراطي جو بايدن بالانتخابات الرئاسية التي باتت تميل بشكل واضح لصالحه بعد أن قلب تأخره في ولاية بنسلفانيا إلى تقدم، فضلاً عن تقدّمه في ولاية جورجيا الحاسمة أيضاً.

وافادت القناة انه تم فرض قيود في المجال الجوي في محيط منزل بايدن في ويلمنغتون في ولاية ديلاوير، متحدثة عن فرض قيود موقتة أيضاً فوق مركز "تشايس"، حيث يتم إعداد المسرح لخطاب محتمل لبايدن إذا فاز في النهاية في السباق الرئاسي.

وأكد مصدران أن قوات إضافية من الخدمات السرية أُرسلت إلى ديلاوير الخميس، في حين أشار مصدر أمني إلى أن الأمر جاء تحسبا لفوز بايدن.

وكشف مصدر مطلع على بروتوكولات وحدات الخدمة السرية عن اتخاذ إجراءات لتأمين المجال الجوي، لافتا إلى أن فريقا موكلا بحماية بايدن كان على أهبة الاستعداد منذ الأسبوع المنصرم.

وقال مصدر أمني رفيع: "هذا متوقع، بل إنه في واقع الأمر متأخر بعض الشيء، لا يشير إلى تخوف بعينه"، لافتا إلى أن الإجراءت الأمنية تجري ليلة الانتخابات عادة لكن الخدمة السرية تعاملت بحذر مع الموقف كي لا تبدو وكأنها تتدخل بالانتخابات.

ويستعد بايدن لإلقاء خطاب في وقت لاحق من الليلة إذا تم إعلان فوزه في الانتخابات، في وقت. وقالت الشبكة إن بايدن يعتزم التحول فوراً إلى وضع "الرئيس المنتخب".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب