news-details

تركيا تقول إنها رحلت 11 فرنسيا يُشتبه بأنهم "إرهابيون"

قالت تركيا اليوم الاثنين إنها رحلت 11 فرنسيا إلى بلادهم في إطار برنامج لتسليم "المقاتلين الإرهابيين الأجانب".
ولم تخض وزارة الداخلية التي أعلنت الأمر في التفاصيل. وامتنعت وزارة الخارجية الفرنسية عن التعقيب لكن مصادر دبلوماسية قالت إن المرحلين‭ ‬هم أربع نساء وسبعة أطفال.
وتحتجز تركيا المئات ممن يُشتبه أنهم ينتمون لتنظيم الدولة الإسلامية وأطلقت الشهر الماضي برنامجا لتسليم المحتجزين مما أثار خلافا مع شركائها في حلف شمال الأطلسي.
وتتهم أنقرة الدول الأوروبية بالتباطؤ الشديد في تسلم مواطنيها الذين سافروا للقتال في الشرق الأوسط.
وقال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو في نوفمبر تشرين الثاني إن بلاده سترحل معظم المحتجزين الذين يُشتبه أنهم على صلة بتنظيم الدولة الإسلامية بحلول نهاية العام.
وتجبر الخطوة العواصم الأوروبية على اتخاذ قرار بشأن كيفية التعامل مع عودة المسلحين الذين تبنوا الفكر المتشدد بمن في ذلك من اكتسبوا خبرة في ساحات القتال.
ووقعت باريس اتفاقا مع تركيا قبل خمس سنوات ينص على أن يتم ترحيل الفرنسيين المقبوض عليهم من قبل السلطات التركية بالتنسيق مع السلطات الفرنسية. وقال مسؤولون فرنسيون إن تركيا طردت قرابة 300 فرنسي منذ ذلك الحين.
وامتنعت وزارتا الخارجية والداخلية في فرنسا عن التعليق.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب