news
عربي وعالمي

تقرير: مقتل أول جندي تركي بالعملية في شمال سوريا

* الادارة الكردية تبدأ باخلاء مخيم مبروكة ومنظمة أطباء بلا حدود تغلق مستشفى في تل أبيض * الرئيس الروسي بوتين يحذر من هرب مقاتلي داعش في ظل العملية العسكرية التركية *

 

أعلنت وزارة الدفاع لدى النظام التركي، اليوم الجمعة، مقتل جندي تركي وإصابة 3 آخرين، خلال اشتباكات في إطار عملية “نبع السلام” في منطقة شرق الفرات، شمالي سوريا.

وقالت الوزارة في بيان: “ببالغ الحزن تلقينا نبأ الحادث، ندعو الله عز وجل أن يتغمد الشهيد بواسع رحمته ويلهم ذويه الصبر والسلوان”. وأضافت: “نقدم التعازي لذويه وللقوات المسلحة التركية والشعب التركي، ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين”.

وأفادت بمقتل 4 مقاتلين من ما أسمته تركيا "الجيش الوطني السوري" أو مخلفات "الجيش الحر" الذي أسسته تركيا من اللاجئين السوريين الذين فروا اليها خلال سنوات الحرب، أمس الخميس، في كمين لقوات سوريا الديمقراطية ووحدات حماية الشعب الكردية في مدينة تل أبيض شمالي سوريا، والتي فرضت عليها القوات التركية وحلفائها الحصار منذ الأربعاء.

في المقابل، أعلنت الإدارة الكردية في شمال سوريا أنها ستبدأ في إخلاء مخيم مبروكة الذي يضم 7000 نازح بعد قصفه من قبل القوات التركية وحلفائها.

وأعلنت منظمة أطباء بلا حدود أنه تم إغلاق مستشفى ببلدة تل أبيض الحدودية في شمال شرق سوريا بعد فرار العاملين تحت وطأة القصف. 

وقال برنامج الأغذية العالمي الذي يساعد في إطعام ما يقرب من 650 ألف شخص بشمال شرق سوريا إن أكثر من 70 ألفا من سكان رأس العين وتل أبيض نزحوا عن ديارهم وسط تصاعد العنف.

هذا وأبلغ وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو اليوم الجمعة الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ أن أنقرة تتوقع أن "يظهر الحلف تضامنه القوى معها في مواجهة التهديدات التي تحدق بأمنها". وطالب ستولتنبرغ في مؤتمر صحافي مشترك مع جاويش أوغلو في اسطنبول التحلي بضبط النفس خلال عمليتها في سوريا، مضيفًا أنه يجب على حلف شمال الأطلسي أن يجد حلا مستداما فيما يتعلق بأسرى تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

وفي هذا السياق، حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين من أن يهرب مقاتلي داعش المعتقلين في مناطق شمال شرق سورية، بأيدي الأكراد، في ظل العملية العسكرية التي تديرها تركيا هناك. وأكد بوتين أنه ليس واثقًا بقدرة تركيا على الاحتفاظ بالسيطرة في المنطقة.

وبينما تواصل أنقرة هجومها على المسلحين الأكراد في شمال شرق سوريا قال ستولتنبرغ إن على تركيا ضمان ألا يؤثر على التقدم الذي تم تحقيقه في التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب