news-details
عربي وعالمي

حسن نصرالله: ترامب يعلن الحرب على المنطقة وصفقة القرن ستسقط


قال الأمين العام لحزب الله اللبناني، حسن نصر الله، إن اغتيال القائد قاسم سليماني، قائد فيلق "القدس" الإيراني، أدخلت المقاومة وإيران والمنطقة كلها في مرحلة جديدة ومصيرية جدا.

وجاءت تصريحات حسن نصر الله في مهرجان ذكرى "قادة الشهادة والبصيرة"، وذكرى أربعين  قاسم سليماني، وأبو مهدي المهندس.

ولفت نصر الله إلى أن مقتل سليماني، في الثالث من الشهر الماضي، في غارة أمريكية على مطار بغداد، قائلا "عندما يقتل ترامب القادة بالشكل العلني والوحشي فهو يعلن الحرب ونحن ما زلنا في ردّ الفعل البطيء".

وذكر نصر الله أن الثورة في إيران صمدت رغم كلّ الحروب والحصار بفضل حضور شعبها في كلّ الميادين وجميع المراحل.

وتابع الأمين العام لحزب الله، أن "خطة السلام الأمريكية في الشرق الأوسط، للرئيس دونالد ترامب، والمعروفة باسم "صفقة القرن"، تطال لبنان في جوانب عدة، فهي تعطي الأراضي اللبنانية المحتلة لإسرائيل، فضلاً عن توطين اللاجئين وفي لبنان هناك رفض شامل للتوطين.

وأشاد نصر الله بالإجماع اللبناني في رفض الخطة الأمريكية للسلام، مدعيا أن سبب ذلك الرفض إدراك اللبنانيين كما الفلسطينيين لمخاطر هذه الخطة على المنطقة ولبنان. مشيرا إلى أنه لا يوجد فلسطيني يمكن أن يقبل بالتنازل عن القضية الفلسطينية والقدس الشريف، وهذا هو الحجر الأساس في مواجهة خطة ترامب "صفقة القرن".

وأكد الأمين العام لحزب الله أن "صفقة القرن" ليست صفقة لأنّه لم يحصل تشاور مع الفلسطينيين حولها، بل هي خطة إسرائيلية تبناها ترامب لتصفية القضية الفلسطينية وحقوق الشعب الفلسطيني والحقوق العربية في المنطقة.

ونوه نصرالله إلى أن ترامب، صاحب الخطة، مصرّ على تطبيقها وسيلجأ إلى كلّ الوسائل لتطبيقها بالتهديد والتهويل والعقوبات "ونحن أمام مواجهة جديدة لا مفرّ منها تفرضها الإدارة الأمريكية على الأمّة".

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..