news-details
عربي وعالمي

صحيفة: الامارات ستفتح أبوابها امام حاملي جوازات السفر الاسرائيلية

قالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" في عددها الصادر اليوم الأربعاء، أن دول اتحادا الامارات العربية، ستفتح أبوابها ابتداء من العام المقبل 2020، امام حملة جوازات السفر الإسرائيلية.

وقال الصحيفة، إنه حسب المعلومات التي وصلتها، فإنه "مع افتتاح معرض "اكسبو" العالمي في دبي، في تشرين الاول 2020، ستفتح ابواب الدولة العربية امام السياح الذين يحملون جواز سفر إسرائيليا".

ويجرى معرض اكسبو العالمي مرة كل خمس سنوات وهو يعتبر "أولمبياد الحداثة". وتشارك في المعرض تشارك معظم دول العالم. وكل دولة تقيم لها زاوية كبيرة تعرض فيها التحديثات، الاختراعات والمبادرات في مجالات مختلفة، بهدف تشجيع تبادل الثقافة والحداثة. 

وستقام في المعرض الذي سيقام في دبي، زاوية اسرائيلية، تعرض فيها اسرائيل تحديثاتها وحلولها في مجالات رائدة، قائمة وجديدة. المعرض، الذي يستمر لستة اشهر، سيجتذب ملايين الزوار، بمن فيهم السياح من كل ارجاء العالم. 

 وقال "يديعوت أحرنوت"، إن "مصادر أكدت لها أمس، أن سلطات الامارات تعتزم السماح للسياح الاسرائيليين بزيارة الدولة والمعرض. وقال مصدر في ادارة اكسبو: "منذ زمن تجري اتصالات على اعلى المستويات في اتحاد الامارات وفي اسرائيل لفتح بوابات الدولة امام السياح ممن يحملون جوازات سفر اسرائيلية. واضاف ان "تجري هذه المباحثات انطلاقا من التفكير لجعل اكسبو المعرض الدولي الاكبر والالمع. وتتعاطى الامارات مع المعرض كمشروع قومي وتستثمر فيه مبالغ مالية طائلة وتفكير كبير. يريدون أن يستقبلوا الاسرائيليين ايضا ممن سيأتون الى المعرض".

وقال مصدر آخر هو ايضا بأنه تجري اتصالات بين الجانبين الإسرائيلي والاماراتي، واضاف أن "معرض اكسبو كفيل بان يكون مشروعا تجريبيا في اثنائه يسمح للسياح الاسرائيليين بزيارة الدولة. ولكن حتى بعد المعرض، ستبقي السلطات في الامارات بوابات الدولة مفتوحة امام السياح الاسرائيليين" حسب تعبير الصحيفة.

ونقلت الصحيفة الإسرائيلية، عن محمد حتر، نائب رئيس ادارة السياحة في امارة رأس الخيمة، وقله، "أهلا وسهلا، يمكن للاسرائيليين ان يزوروا اكسبو واعتقد انهم سيأتون انشاء الله للزيارة حتى بعد المعرض. منذ الان يدخل الى الدولة بضع مئات من الاسرائيليين بالتنقيط وسيسرنا ان نستضيفكم جميعا".

ونقلت الصحيفة عن مصدر أميركي قوله، إن الإمارات "ستفتح ابواب الدولة امام الاسرائيليين. فالإماراتيون يريدون ليس فقط السياح الاسرائيليين، بل والمستثمرين الإسرائيليين، وعليه فسيتم تسهيل اجراءات الدخول الى الدولة والسماح لحاملي جوازات السفر الاسرائيلية زيارتها، دون ترتيبات خاصة".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..