news-details
عربي وعالمي

في مراسم تتويج قديمة: ناروهيتو إمبراطور اليابان الجديد

شهدت اليابان اليوم الثلاثاء تتويج الإمبراطور ناروهيتو رسميا في مراسم يعود تاريخها إلى قرون في حضور نحو ألفي ضيف، بينهم 420 من الشخصيات البارزة، رؤساء ورؤساء وزراء سابقون، وأفراد عائلات ملكية من أكثر من 100 دولة.
وجلس ناروهيتو (59 عاما) وزوجته ماساكو (55 عاما) على العرش في أيار في مراسم مقتضبة، لكن مراسم اليوم التي جرت في القصر الملكي كانت أكبر ومليئة بالتفاصيل وأعلن فيها ناروهيتو للعالم تغيير صفته رسميًا.
وأمام حوالي 2000 ضيف، بينهم الأمير تشارلز ولي عهد بريطانيا، تعهد ناروهيتو بالنهوض بواجبه كرمز للدولة وقال "أقسم أن أعمل وفقا للدستور وأن أنهض بمسؤوليتي كرمز للدولة ووحدة الشعب".
وأضاف الامبراطور الـ126 لأقدم نظام ملكي في العالم "آمل مخلصًا أن تشهد اليابان مزيدًا من التطور وأن تساهم في الصداقة والسلام بالمجتمع الدولي وفي رخاء ورفاهية البشرية من خلال حكمة الشعب وجهوده الدائبة".
وأكد رئيس وزراء اليابان شينزو آبي الذي كان أول من قدم التحية والولاء للامبراطور الجديد "سنبذل قصارى جهودنا لخلق مستقبل مشعشع ومسالم مليء بالأمل لليابان". مؤكدًا العمل على تطوير الثقافة اليابانية قدمًا. 
وناروهيتو هو أول إمبراطور ياباني يولد بعد الحرب العالمية الثانية. ويأتي تتويجه بعدما أصبح والده أكيهيتو أول إمبراطور ياباني يتخلى عن العرش منذ قرنين، حيث شعر بالقلق من أن يصبح أداء واجباته الرسمية صعبًا عليه بسبب تقدمه في السن.
وخيم الإعصار هاجيبيس على الأجواء الاحتفالية في يوم التتويج الذي أعلنته اليابان يوم عطلة عامة. حيث شهد هذا اليوم هطلات مطرية كبيرة، لكن المطر توقف مع بدء المراسيم الرسمية.
وأودى الإعصار الذي اجتاح البلاد قبل عشرة أيام بحياة ما لا يقل عن 82 شخصا وتسبب في هطول أمطار اليوم الثلاثاء. وتأجل عرض احتفالي عام إلى الشهر القادم حتى تركز الحكومة على إزالة آثار الإعصار.
تصوير: كيودو نيوز

 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..