news-details

قاذفة "B-52" الأمريكية حلّقت فوق إسرائيل ثم هبطت بسلام في قطر!

تهدد طهران بالرد على هجمات "الكر والفر" الإسرائيلية في سورية، وعلى أي من تحركات ترامب العدوانية في أيامه الأخيرة كرئيس للولايات المتحدة.
لم تتأخر الولايات المتحدة في الرّد، وقطعت قاذفة أمريكيّة من طراز "B-52" طريقها من الولايات المتحدة إلى الخليج الفارسي، مرورًا بإسرائيل هابطة في قطر، والتي تعتبر أكبر قاعدة أمامية أمريكية في المنطقة. وفي ساعات المساء، مرت الطائرة مرة أخرى في سماء إسرائيل، في طريق عودتها إلى الولايات المتحدة. ورافق المهاجم طائرات مقاتلة من طراز F15  وF16 

وقالت القيادة المركزية للجيش الأمريكي إنها نشرت قاذفات "B-52" في الشرق الأوسط يوم السبت، في خطوة وصفتها شبكة "فوكس نيوز" بأنها "رسالة إلى طهران".

وأضافت القيادة أن أطقم قاذفات "B-52" بالقوة الجوية أنجزت مهمة الانتشار "في مهلة قصيرة" من أجل "ردع العدوان وطمأنة شركاء الولايات المتحدة وحلفائها".

ولفتت إلى أن هذه المهمة تساعد أطقم القاذفات في التعرف على المجال الجوي للمنطقة ووظائف التحكم.

وجاءت هذه الخطوة بعد أيام من تداول تقارير إعلامية تفيد بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب طلب خلال اجتماع مع كبار مساعديه للأمن القومي خيارات لمهاجمة إيران.

ووفقا لهذه التقارير، فإن ترامب سأل مستشاريه عما إذا كان لديه خيارات لاستهداف موقع نووي رئيسي في إيران خلال الأسابيع المقبلة، لكنهم أثنوه عن فكرة تنفيذ ضربة عسكرية.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب