news
عربي وعالمي

نصر الله يحذر من حرب أهلية ,ويطالب جمهور المقاومة الانسحاب من الاحتجاجات

قال حسن نصر الله، أمين عام حزب الله، اليوم الجمعة 25 أكتوبر/تشرين الأول، إنه يخشى أن يكون هناك من يريد أن يقود لبنان إل "حرب أهلية".

وحذر أمين عام حزب الله من أن الاحتجاجات في جميع أنحاء البلاد، قد تدفع البلاد إلى الفوضى أو الانهيار، وقد تذهب " ، إلى الحرب الأهلية".

لفت نصرالله إلى أن "هناك فئة تقود الحراك تضم وطنيين، ولكن هناك فئة ثانية تضم أحزاب سياسية كانت في السلطة ولها تاريخها ومشروعها وارتباطاتها الخارجية، وهي فئة تضم تجمعات وتكتلات وكيانات سياسية جديدة شاركت في الانتخابات النيابية ودفعت أموالاً طائلة، وترتبط بسفارات وأجهزة مخابرات أجنبية".

وأشار نصرالله إلى أنه "في الأيام الأخيرة، المعلومات والمعطيات تؤكد أن لبنان دخل في دائرة الاستهداف السياسي الدولي"، مضيفاً "أدعو اللبنانيين إلى قراءة المقالات ومشاهدة التلفزيونات ومواقع التواصل ولغة التحريض في الإعلام العربي والخليجي والأجنبي".

ودعا “المتظاهرين لتشكيل قيادة او وفد للتحاور مع رئيس الجمهورية”، وتابع “يمكن ان يتم التفاوض تحت الضغط عبر الاستمرار في التظاهر في الساحات”، واضاف ان “فخامة الرئيس فتح الباب للحوار والتفاوض على عناوين عديدة ولم يحدد نقاطا دون اخرى”.

وتوجه نصرالله الى جمهور الحزب:"نتيجة المخاوف والشكوك اطلب من جمهور المقاومة ترك هذه الساحات واطلب من الشباب الذين ينزلون للدفاع عن المقاومة ان يتركوا هذه الساحات وان نتجنبها، اذا وجدت ايجابيات نبني عليها للبلد كله واذا وجدت سلبيات نحاول التجنب”.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب