news-details

واشنطن تمنع بعض أعضاء الوفد الروسي من الوصول لمقر الأمم المتحدة

 

أفادت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، بأن السلطات الأمريكية لم تمنح تأشيرات الدخول لعدد من أعضاء الوفد الروسي للمشاركة في عمل الجمعية العامة للأمم المتحدة.
وقالت زاخاروفا للصحفيين، اليوم الثلاثاء: "لم يحصل عدد من أعضاء الوفد الروسي الرسمي على تأشيرات الدخول الأمريكية للمشاركة في عمل الجمعية العامة للأمم المتحدة. ويثير هذا المثال استياء بسبب عدم احترام الولايات المتحدة لأعضاء الأمم المتحدة، وكذلك عدم تنفيذ التزاماتها كدولة تستضيف هذه المنظمة الدولية في أراضيها".
وأضافت: "أن الفعل الجديد لتجاهل حقوق الدول ذات السيادة والمنظمات الدولية، وعجز الولايات المتحدة في تنفيذ التزاماتها القانونية الدولية سيصبحان موضوعين رئيسين لمباحثات (وزير الخارجية الروسي سيرغي) لافروف مع (نظيره الأمريكي مايك) بومبيو في نيويورك".

موسكو تستدعي نائب السفير الأمريكي 

 

أعلن سيرغي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي، أن موسكو استدعت نائب السفير الأمريكي على خلفية عدم إصدار تأشيرات دخول لعدد من أعضاء الوفد الروسي لحضور جلسة الأمم المتحدة.
وقال ريابكوف: "تم اليوم (أمس) استدعاء المستشار الأمريكي، نائب رئيس البعثة الدبلوماسية الأمريكية (بارت غورمان) في روسيا. وعبرنا له عن معارضتنا لذلك وسلمناه مذكرة دبلوماسية مناسبة".
من جانبه أفاد رئيس لجنة مجلس الاتحاد الروسي للشؤون الخارجية، قسطنطين كوساتشوف، بأنه يوجد بين الدبلوماسيين الروس الذين منعتهم الولايات المتحدة من الدخول إلى أراضيها للمشاركة في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك 7 موظفين من الخارجية الروسية، بمن فيهم رئيس سكرتارية الوزارة، سيرغي بوتين.
وقال كوساتشوف للصحفيين، أمس الثلاثاء: "بينهم 7 أشخاص من موظفي وزارة الخارجية و3 مسؤولين كبار، بمن فيهم أنا".
وأضاف أن الجانب الروسي سيناقش هذه الوضع بالتأكيد مع الأمين العام للأمم المتحدة.
أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب