news-details

"طلبوا منّي إشعال فرن": خيوط جديدة أثارها شاهد في مقتل خاشقجي

شهد الموظف الفني المحلي في القنصلية السعودية في إسطنبول، زكي دمير، في محكمة تركية يوم أمس الجمعة، بالقول أنه قد طُلب منه إشعال فرن تنور بعد أقل من ساعة على دخول الصحفي جمال خاشقجي المبنى الذي قُتل فيه، بحسب ما نقلته وكالة رويترز.


وكان زكي دمير، يدلي بشهادته في اليوم الأول من محاكمة 20 مسؤولًا سعوديًا غيابيًا فيما يتصل بمقتل خاشقجي، الحادث الّذي أثار غضبًا دوليًا كبيرًا. 


وقال دمير في شهادته انه استدعي لمقر سكن القنصل بعد أن دخل خاشقجي مبنى القنصلية المجاور للحصول على أوراق خاصة به. وتابع: ”كان هناك خمسة أو ستة أشخاص ... طلبوا مني إشعال فرن تنور. كانت هناك أجواء من الذعر".


وأضاف دمير، وفقًا للائحة الاتهام، أنه "شاهد العديد من أسياخ اللحم، ولاحظ أن بلاطات الرخام حول الفرن تغير لونها فيما يبدو كما لو أنه تم تنظيفها بمادة كيماوية."


وقال سائق القنصل في إفادة منفصلة بلائحة الاتهام إن القنصل أمر بشراء لحم الكباب النيء من أحد المطاعم.


وأضافت لائحة الاتهام أن دمير عرض المساعدة في فتح باب المرأب عندما وصلت سيارة نوافذها معتمة لكن طُلب منه مغادرة الحديقة بسرعة.


يشار إلى أن خاشقجي كان قد اختفى داخل القنصلية السعودية في اسطنبول في تشرين الأول 2018 عندما ذهب كما نقل سابقًا لاستخراج أوراق لزواجه.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب