news-details
عربي وعالمي

3 قتلى وعشرات مصابين بين المتظاهرين في بغداد

* 300 شخص قتلوا منذ بدء الانتفاضة في العراق *

 

نقلت وكالة "أسوشيتد برس" اليوم الخميس عن مسؤولين عراقيين، أن ثلاثة متظاهرين قتلوا في اشتباكات مع قوات الأمن في بغداد خلال الليلة قبل الماضية.
وأفاد مسؤولون في قوات الأمن والمستشفى رفضوا ذكر أسمائهم، بأن أحد المحتجين قتل عندما استخدمت العناصر الأمنية طلقات حية لتفريق المتظاهرين في جسر الأحرار، في حين قتل الاثنان في اشتباكات على جسر السنك، نتيجة إطلاق قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع.
ونقلت وكالة "رويترز" عن مصادر أمنية وطبية عراقية، أن شخصين قتلا وأصيب 38 آخرون في ساعات مبكرة من صباح الخميس، بعد أن أطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين قرب جسرين رئيسيين في بغداد.
كما نقلت "السومرية نيوز" عن مصدر أمني اليوم الخميس، وصفه للموقف الأمني في جسر الأحرار: "تمركز المتظاهرون عند الخط الأول مع توقف رمي القنابل المسيلة للدموع... وقع احتكاك أمس بين المتظاهرين والقوات الأمنية على الجسر أدى إلى اختناق 14 شخصا بسبب قنابل الغاز المسيلة للدموع".
وأشار المصدر إلى أن "الموقف الأمني في جسر ومرآب السنك  يتسم بتمركز المتظاهرين دون وقوع أي احتكاك، وأن "الموقف في جسر الجمهورية وساحة التحرير والمطعم التركي جيد مع توافد المواطنين على الأماكن المذكورة".
وفي البصرة جنوبي العراق، أغلق المتظاهرون الطريق المؤدي الى منفذ صفوان الحدودي مع الكويت حيث نصبوا خيم اعتصام، وقطع المتظاهرون مدخل ميناء خور الزبير البحري حيث نصبوا خيم اعتصام أيضاً.
يذكر أن أكثر من 300 شخص قتلوا منذ بدء الانتفاضة في العراق في بدايات شهر تشرين الأول.
ويوجه المنتفضون احتجاجهم ضد الطبقة الحاكمة التي يرون أنها أثرت من ممتلكات الدولة وخدمة مصالح أجنبية بينما يعاني سواد الشعب من الفقر وقلة فرص العمل وبؤس الخدمات الصحية ونظام التعليم.

تصوير: رويترز

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..